طفل الرصيف

الجماهير - بيانكا ماضيّة في عينيه نظرة بؤس لابدّ لكل من مرّ أمامه أن يلحظ هذه النظرة التي تلفّ عينيه، والتي تشي بمعاناة وأسى لطالما رزح تحت نيرهما، كان جالساً على حافة...

السيبيلا

مزعل المزعل في ( كوماي ) . . بجانب السيبيلاأخبرينا أيتها العرّافة:ماذا حدث ؟وكيف حدث ؟ولماذا حدث . . ؟ماذا تريد الآلهة . . ؟لقد تضرعنا كثيراًلقد قدمنا شتّى أنواع القرا...

مُتيّم

د . عبد الحميد ديوان ترقى بي الأحلام في دنيا الهوي فتضوع آمالي ويسو الجوهروأبات مشتاقأ لأيامٍ لنا كانت صروف الدهر فيها تثمرياجارة النفس التي سارت بنا تبغي المآقي موطنا...

مخزون روحك حبة من جرأة

· محمود علي السعيد فاضت دموع الروض في مقل الضحى * قومي نموسق نظرة يا غاليه قلمي يطرز بالضياء قصيدة * كي تثلج الألفاظ صدر القافيه العمر يا شقراء فيك معلق * بشراع مركب...

أعمال مغاربة والمفهوم الجمالي التاريخي للبيئة الحلبية ...ضمن فعاليات ملتقى فاتح المدرس ..

الجماهير - أسماء خيرو أعمال وحيد مغاربة والمفهوم الجمالي والتاريخي للبيئة الحلبية في معرض فني أقامته مديرية الثقافة بالتعاون مع اتحاد الفنانين التشكيليين فرع حلب وجمعي...

رهان

مزعل المزعل الأمطار تتساقط بفوضى منتظمة لتشكّل ثنائياً خطيراً مع ريح جوفاء يستقبل الإسفلت الأمطار بصلافة وجد زائر المدينة نفسه في حانة مشبعة بالدفء اختار ركناً رديئاً ...

لأن مظلة القبلات وعد

محمود علي السعيد لماذا كلما اصطبغت هضابوضج دم الأصالة في عروقي؟أدقّ بكل ما أروقت شوقاًبرقرقة على الباب العتيقلأشعل في فضاء الوقت قوساًضفائرها من القزح الحقيقيوأقطف ومض...

إبداعات حلبية... معرض فني تشكيلي يقف عند عوالم المرأة بريشة النواعم

الجماهير - عتاب ضويحي احتضنت صالة الأسد للفنون معرضاً فنياً تشكيلياً جماعياً مساء أمس، حمل عنوان "إبداعات حلبية"، وذلك ضمن فعاليات ملتقى الفنان فاتح المدرس التشكيلي دو...

قباوة يوقع رواية "كل نفس ذائقة الحب والحرب "

الجماهير - أسماء خيرو وقع الشاعر محمد قباوة يوم أمس روايته الأدبية الأولى ( كل نفس ذائقة الحب والحرب ) ضمن حفل اشتمل على قراءة نقدية، أدارها محمد حجازي مدير دار الكتب ...

وحيد مغاربة الإنسان والفنان ... ضمن فعاليات ملتقى الفنان فاتح المدرس

الجماهير - أسماء خيرو طرح عبد القادر بدور رئيس الجمعية العربية المتحدة للآداب والفنون العديد من الأسئلة المتعلقة بالفنان التشكيلي وحيد مغاربة الإنسان والفنان على المشا...