ورشة الشعراء الشباب تطلق مواهب الشعر والنثر والمقالة ..

الجماهير/ جراح عدره

أطلقت الجمعية العربية المتحدة للآداب والفنون بحلب بالتعاون مع مديرية الثقافة مواهب أدبية جديدة في إطار (ورشة الشعراء الشباب) التي أقيمت في صالة تشرين للفنون الجميلة شارك فيها 12 موهبة شعرية شابة جمعت بين الشعر والنثر والمقالة .

ومن بين المشاركات في الورشة الشابة (ضحى عساف ) التي تقدمت بمقالة عنوانها (عروق الذهب) تمحورت حول الانسانية والمحبة كأساس الحياة ، وقد نالت مقالتها الاعجاب والتقييم الجيد الا انها لم تسلم من النقد والذي تركز حول التشبيه الخاطئ للحب بالذهب العتيق المرمي على الارض وكان رأي البعض أن الحب أرقى من أن يوضع على الارض .

وقدم الشاب عبد العظيم منلا قصيدة (لجوء) ، أما تسنيم حومد سلطان أبدعت في قصيدتها النثرية (الى الغياب) .

وأوضح مشرف الورشة عضو اتحاد الكتاب العرب الشاعر المهندس محمد بشير دحدوح لــ " الجماهير " أن هذه الورشة تجمّع للشعراء الشباب لتبادل الخبرات الابداعية وتحسين مستوى التذوق الجمالي للشعر ودعم المخزون اللغوي اضافة لتجديد المنحى النقدي الضروري للنصوص الشعرية ورفع مستوى الإلقاء .

وبين الحضور أن المشاركات عرضت بأساليب مرهفة الحساسية تملؤها روح الصور المعبرة والايحاءات العالية الذوق مشيرين الى أن غرابة هذه الافكار برزت في تقبل النقد بطريقة عفوية وبرحابة صدر من قبل الشباب المشاركين أنفسهم.

حضر الورشة رئيس الجمعية العربية المتحدة للآداب والفنون عبد القادر بدور وحشد من الشعراء والمثقفين المهتمين .

تصوير جورج

رقم العدد 15725