الكونُ بقلبي يتهجّد!

● شعر سنا أسامة يوسفان

حاجاتُ الرّوحِ لَتوجعُني
من فرطِ الجوعِ أنا أجهدْ

وبقايا دنايَ تؤرّقني ...
أفكارٌ تزحمُ لا تنفدْ!!

فيجيء ضياءٌ يأخذني
يلهمني أنجو أو أزهدْ

وهزيزُ حِراكٍ يقلعني
من نومٍ طالَ كما السّرمدْ!

⯑ ⯑ ⯑

وعويلُ الوجدِ يصوّتُ بي
شتّتَ لي نومي فتبدّدْ

صاحَ انهضي هيّا لوصالٍ
للقاءٍ أشهى... يتجدّدْ

وجنتُها الرّوحُ لَتصفرُّ
وبذكرِ الله ستَتورّدْ!

⯑ ⯑ ⯑

ستصير وكلّي وأعماقي
كالرّوضِ السّاجدِ في المعبد!

وتطيبُ شكاوٍ أنثرها
ويطيبُ فؤادٌ يتنهّدْ!

وتصيرُ أمانٍ أطلبها...
والقلبُ ينيرُ رضاً يسعدْ

⯑⯑⯑

بوصالِ أحبّتي كلّهمُ
لَيواصلُ قلبي بما استمددْ

وتصلّي المهجُ بأكملها
وتحاكي الطّيفَ ضيا أحمدْ!

⯑⯑⯑

والكون كمثلي ... بأجمعه
يدعوكَ إلهي ... يتهجّدْ

ويقول إلهي فلا إلّاكَ
الأحدُ ... المبتغى والمقصَدْ!
رقم العدد ١٦٣٢١
منطقة المرفقات