دوسي الطّريق !!

الجماهير / شعر / سنا أسامة يوسفان

دوسي الطّريقَ بأرجُلي
ولو تعبتُ... تَحمّلي!!
ولو تعثّرتِ الخُطا
إنّي المَشدّ فأقبلي!!!

إيّاكِ وقفتنا هنا...
قومي فِداءَ الموصلِ
إيّاكِ وقفتنا هنا...
كلُّ المصاعبِ تنجلي

كفُّ الإخاءِ لَممسكٌ
أفنى فداكِ، تظلّلي
الوعدُ أختي جنّةٌ
فيها،هناكَ... تدلّلي!!!
الوعدُ أختي مِنبرٌ
في ظلّ عرشِ الأوّلِ!!!

لو خيِرَ لي أدعو هنا
لَدعوتُ ألّا تُثقلي
أو كانَ لي أرجو هُناكَ
رجوتُ جعلَكِ بُلبلي!
فلتُغمِضي عينَ الدُّنى
مِثلي وذاكَ تخيّلي
واستمتعي، هذي المُنى
وبكلِّ فِيَّ... تخلّلي!
بخلايا قلبي ... بالدّما
باللّحمِ ... أو بالمفصلِ
والأرضُ تروي والسّما
أختي... ويحكي مِقْوَلي!!!

هلّا وجدتِ لذّةً
أحلى من المتخلّلِ؟!
هلّا وجدتِ عِلّةً؟!
فتعلّلي... واسترسلي!!

إن شئتِ فاسقينا الهنا
روحي المياهُ تنهّلي
والغرسُ مردودُ الجنى
والغرسُ هذا... أكملي

فأمامَنا دربُ النّدى
ويطيبُ بالإيخاء لي
وأمامَنا درب النّدى
ويطيبُ بالإخوانِ لي!!

مُرُّ الطّريقِ ... ثباتُهُ
فتثبّتي ... وتحمّلي
حلوُ الطّريقِ صفاؤهُ
حتّى ولو بتسوّلِ!!

صدقُ الرّفيقِ دعاؤهُ
أرجو... وأنتِ توسّلي
بالهمّةِ القصوى معاً
لَننالُ أرقى منزلِ...

إمّا عزمتُ توكّلاً
أعزمْ... وأنتِ فأعقلي
والله خيرُ موفِّقِ...
واللهُ خيرُ موكَّلِ!
رقم العدد 16370