افتتاح الفرع الثاني لبنك الشام .. حلب عصب الاقتصاد الوطني وركن أساسي في الصناعة السورية

حلب ـ الجماهير
في إطار تقديم التسهيلات المصرفية ودعم الاقتصاد الوطني افتتح اليوم الفرع الثاني بحلب لبنك الشام.
وأكد حاكم مصرف سورية المركزي الدكتور حازم يونس قرفول أن حلب عصب الاقتصاد الوطني وركن أساسي في الصناعة السورية، مشيراً إلى أن القطاع المصرفي يوجه رسالة ثقة وطمأنينة للاقتصاد ويسهم في عملية النمو ويعطي مؤشرات وحوافز للأفراد والشركات لتمويل احتياجاتها، داعياً إدارة البنك لتوسيع فروعها والبنك الإسلامي في المحافظات.


ولفت حاكم مصرف سورية المركزي إلى ضرورة تقديم أفضل الخدمات ووضع معايير محددة لدعم المشاريع وخاصة الإنتاجية منها وتخفيف التكاليف، موضحاُ أن افتتاح فرع جديد يندرج ضمن مواكبة الدعم الحكومي والاقتصاد الوطني، مشيراً إلى أنه لدينا سبعة فروع جديدة وإعادة تأهيل، وأن هذا الإنجاز اليوم هو مؤشر إيجابي وعامل ثقة بالاقتصاد الوطني، مؤكداً أن المصرف المركزي داعم رئيسي للبنك بما ينعكس إيجاباً على الصناعة والتجارة والاقتصاد الوطني.
بدوره أوضح مدير فرع بنك الشام عبد اللطيف شهلا أن بنك الشام هو اول مصرف إسلامي في سورية وهذا الفرع الثاني بحلب ويقدم خدمات مصرفية على طريقة الشريعة الإسلامية، كما يقدم حسابات توفير وجارية وخدمات صغيرة للأفراد وكبيرة للصناعيين والتجار، ويهدف للوصول إلى أكبر شريحة من المواطنين بما فيها الموظفين، لافتاً غلى أن سقف التمويل مفتوح حسب المشاريع المقدمة وتكون الضمانات عقارية، في حين أن قروض الموظفين حسب الراتب لتمويل إكساء منزلي داخلي وتجهيزات كهربائية وغيرها من التمويلات.


حضر حفل الافتتاح أمين فرع حلب للحزب فاضل نجار ومحافظ حلب حسين دياب ورئيس مجلس مدينة حلب الدكتور معد مدلجي ومدير فرع البنك المركزي بحلب والمدير التنفيذي لبنك الشام وفعاليات اقتصادية.
ت. هايك أورفليان
رقم العدد 15623