بفضل تضحيات الجيش ...عودة 7400هكتار من الأراضي الزراعية ذات المحاصيل الاستراتيجية في ريف حلب الجنوبي

الجماهير / رفعت الشبلي

ضمن الجولات الاطلاعية للمؤسسيةالعامة لاستصلاح الأراضي قام الدكتورالمهندس تمام رعد المدير العام للمؤسسة العامة لاستصلاح الأراضي بجولة اطلاعية تفقدية إلى المشاريع والمنشآت في ريف حلب الجنوبي ، رافقه فيها المهندس حسان الصويص مدير حوض الفرات الاعلى فرع حلب .
وبين المدير العام للمؤسسة العامة لاستصلاح الأراضي الدكتور تمام رعد أن الهدف من الجولة وضع تصور أولي للأضرار التي طالت المشاريع الناجمة عن الأعمال الارهابية، منوها بالوقت نفسه ببطولات الجيش العربي السوري الذي يضحي بالغالي و النفيس بهدف إرجاع الحقوق إلى أهلها .
كما بين الدكتور رعد ان الجولة شملت سهول حلب في الريف الجنوبي لتفقد المشاريع و للاطلاع على الأضرار الناجمة عن الأعمال الإرهابية ومنها " غمر الأراضي بالمياه من قبل الإرهابيين لمساحات تقدر بأكثر من 10 آلاف هكتار" وهي من أخصب الأراضي الزراعية بسورية .


و أشار الى أن الأضرار لم تقتصر على الأراضي الزراعية فقط ، وانما شملت الاقنية الرئيسية و " الهيدرات" كما شملت الأضرار ايقاف مشروع 7400 هكتار و هو مشروع قيد الاستلام منذ عام 2010 لإعادة تأهيله ووضعه بالخدمة ، مشيراً الى فقدان الوطن لإنتاج عشر سنوات من هذه المساحة و العائد انتاجها الوسطي 1,5مليون ليرة سورية للهكتار الواحد من المحاصيل الزراعية الاستراتيجية من قمح ، ذرة ، شوندر سكري و قطن .
بدوره بين المهندس حسان الصويص مدير حوض الفرات الاعلى فرع حلب أن الجولة استهدفت قنوات الضخ MC1, MC2, MC3 , و نهاية وبداية مصارف المياه MD الواقعة بين قريتي الزيارة و تل علوش ، رجوعا و ذلك مروراً بالقرى ،تل ممو ،مكحلة ،تل باجر ، بانص وصولاً إلى القاعدة الإنتاجية بقرية العيس، حيث تم الكشف عنها و اعطاء التوجيهات اللأزمة لاستئناف الدوام فيها من قبل العاملين و تحديد مراكز العمل .


كما بين مدير حوض الفرات الأعلى أنه تم الكشف عن مركز القيادة و التحكم المائية ببلدة الزربة ،حيث شوهدت الأضرار والتي سيتم رصدها بشكل دقيقة و إجراء الضبوط اللازمة من أجل حصر الأضرار فيها .
و نوه مدير حوض الفرات إلى ضرورة مراقبة الشبكات الفرعية المنتشرة بالحقول بشكل فرادي ، كما نوه إلى ضرورة الإسراع بكشف الأضرار من قبل الفنيين ليتم تقديم التقارير للإدارة العامة لاستصلاح الأراضي من أجل طلب الاعتمادات المالية لمعاودة الاقلاع بالعمل .
رافقهم بالجولة عدد من المهندسين الاختصاصيين و الفنيين .
رقم العدد ١٥٩٥٦