حرفيو صناعة المعجنات والحلويات يطالبون بقروض طويلة الأجل وتخصيصهم بكميات من المازوت والغاز الصناعي

الجماهير - هنادي عيسى

تركزت توصيات أعضاء الجمعية الحرفية لصناعة المعجنات والحلويات والسكاكر والمرطبات والشوكولا بحلب في مؤتمرهم السنوي بالمطالبة باعتماد الشهادة الحرفية لتخفيض رسم الخدمات وتخصيص أراض للمنشآت الصناعية للحرفيين الذين لم يتسنى لهم الاكتتاب على المنطقة الصناعية وتخصيص منطقة صناعية للمواد الغذائية بكافة أنواعها وانضمام جمعية المعجنات والحلويات والسكاكر والمرطبات والشوكولا وبتزويد الحرفيين بمادة المازوت والعمل بالرخص السابقة للحصول على مادة المازوت دون طلب رخصة كل عام وتزويدهم باسطوانات غاز صناعية لاستخدامها في منشآتهم الصناعية الحرفية وتزويد الجمعية بنسخة من دليل عن أرقام المواصفات والمقاييس الغذائية والتعديلات للمواصفات والإعلام عن قيمة نسخة الدليل إلى الجمعية.
وطالب الأعضاء هيئة الضرائب والرسوم بإعادة النظر في فرض الضرائب على الحرفيين وتخفيض نسبة الأرباح لديهم من 25% إلى 10% لأن أسعار المواد الأولية مرتفعة جداً والحرفي لا يمكنه تحقيق نسبة الربح المطروح له كما نوهوا إلى أن أكثر الحرفيين يتنازلون عن جزء من أرباحهم ليتمكنوا من البيع والشراء .
وطالبوا وزارة المالية بفتح باب القروض طويلة الأجل للحرفيين الذين تضررت منشآتهم بنسبة فوائد مخفضة .
وأوصى أعضاء المؤتمر بالمطالبة برفع مبلغ الإعفاء الضريبي لمحلات الحرفيين من 50000 إلى 500000 ليرة سورية كون الضريبة مرتفعة جداً والسماح لهم من قبل وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك ووزارة الصناعة باستخدام مادة القريشة الناتجة من الجبنة حشوة في صناعة الحلويات والفطائر .
رئيس اتحاد الحرفيين بحلب بكور فرح أشار إلى أن الاتحاد يعمل على متابعة معظم القضايا التي تم طرحها في المؤتمر مع الجهات المعنية وطرح الحلول المناسبة .
كما استعرض رئيس الجمعية محمود مزيد التقارير المقدمة للمؤتمر ، لافتاً إلى أن معظم الحرف المهنية وغيرها تضررت من الإرهاب و بتضافر الجهود سيتم التغلب على كافة الصعوبات وإعادة دوران عجلة الإنتاج ، مضيفاً أن الجمعية تعمل بالتنسيق مع اتحاد الحرفيين بحلب على معالجة كافة الصعوبات التي تعترض عمل الحرفيين .
ت: خالد صابوني
رقم العدد 15967