#حلب_تنتخب مواطنون : الانتخابات تأكيد على صدق الانتماء وتجسيد للقيم والمبادئ الوطنية التي تربينا عليها

 

الجماهير_ سهى درويش

بداية صباح مختلف عن باقي الأيام، حمل معه التفاؤل والأمل بعد أفضل ،يحقق للمواطن بعض أحلامه .
فحلب المدينة التي انتصرت تنهض من جديد لبناء ما دمره الإرهاب .
وأبناؤها اليوم يمارسون حقهم في انتخاب من يمثلهم تحت قبة البرلمان ويكون مرآة حالهم، ينقل مطالبهم ويعمل على تنفيذها.
"الجماهير" جالت على بعض المراكز الانتخابية والتي شهدنا فيها حسن التنظيم والتقيّد بالإجراءات الاحترازية للوقاية من وباء كورونا، حيث بيّن رئيس مركز مازن دباغ رقم/١٣٢/ بأن الإقبال كان جيّدا منذ ساعات الصباح الباكر والمركز تم تجهيزه بكافة وسائل التي تحتاجها العملية الانتخابية.
رئيس المركز الانتخابي في مؤسسة الحبوب محمد حاج إبراهيم أوضح بأن الإقبال على الانتخاب كان كثيفا منذ الصباح لممارسة الجماهير حقها الانتخابي والدستوري لاختيار ممثليهم في مجلس الشعب .وتم تعقيم المركز وتنظيم دخول المنتخبين منذ اللحظات الأولى مع كافة الاحتياطات اللازمة، والتأكد من ختم الصناديق والغرف السرية .
المهندس علي علي قال: مارست حقي في الانتخاب لأنني أؤمن بأن الصوت يصنع الفرق وانتخبت من أثق بأنهم قادرون على العمل لأجل هذه المدينة.
المهندس أحمد سنكري طرابيشي قال: المشاركة في الانتخاب تأكيد على صدق الانتماء وتجسيد للقيم والمبادئ الوطنية التي تربينا عليها والتي جبلت بدماء وتضحيات شهدائنا الأبطال، وهذه المرحلة الدقيقة والحساسة تتطلب من المواطنين المشاركة والاختيار وفق برنامج المرشح، وعلى الناجحين أن يضعوا نصب أعينهم مصلحة الوطن وتلبية حاجات المواطن، وربط القول والوعد بالعمل والفعل، وتحسين الحياة الاقتصادية المعيشية كون لقمة العيش هي الخط الأحمر الذي يجب على الجميع الدفاع عنها .
رضوان النايف قال: نحن نأمل خيراً في تحقيق النتائج المرجوة في الوصول إلى حلول لجميع مشاكلنا، والمشاركة في الانتخاب دليل وعي منّا على انتقاء من يمثلنا.
فاتن الزين موظفة قالت: شاركت لأن الانتخاب مسؤولية كل مواطن يحب وطنه ومن اخترتهم أعلم تماماً أنهم لسان حالنا، وعلى كل من سينجح أن يعمل من أجل القضايا الملحة للمواطن كتخفيض الأسعار ومحاربة الغلاء وتأمين الاحتياجات الأساسية لأنها باتت المشكلة الرئيسة لدينا جميعاً.

يارا علو طالبة طب قالت: انتخبت من هو صوتنا ويحمل همومنا ويسعى جاهداً لتأمين فرص عمل مناسبة للشباب وتحديداً لخريجي الجامعات .
أسامة غنوم مدرس : أمارس حقي الانتخابي لأنه واجب على المواطنين جميعا ممن يحق لهم الانتخاب ويجب أن نحاول جاهدين أن يصل إلى القبة من يستطيع تمثيلنا.
أحمد محمد مهندس قال : أتوقع وجود أعداد كبيرة في المراكز الانتخابية لممارسة حقها في الاقتراع، وعسى أن تكون هذه الانتخابات بداية مبشرة في هذه الأيام ،كوننا بحاجة لتكاتف جهود كل أبناء الوطن ليعود معافى.
رفاه عثمان طالبة جامعية قالت: سنختار من يمثلنا ويحمل أمانة التضحيات فإعادة الإعمار وبناء سورية هي مسؤولية الجميع، لذلك من الضروري أن نختار الأجدر والأقدر على تلبية مطالبنا والعمل لأجل الوطن.
حسام درويش طالب جامعي قال :صوتنا لمن سيجعل الفرق واضحاً ،وأنا أثق بمن صوّت لهم بقدراتهم على تقديم كل ما في وسعهم لأجل الوطن ، مارست حقي في اختيار من يمثلني لأنني أحب وطني الذي عانى ما عاناه خلال سنوات الحرب ليبقى عزيزا شامخا ،واختيارنا اليوم هو عربون وفاء بسيط لتضحيات جيشنا وشعبنا ،ونتمنى أن تلقى مطالبهم الاستجابة .
كريستين جان قالت :المشاركة اليوم في الانتخابات وفاءً وإكراماً منّا لأرواح ودماء الشهداء، وعلى الأعضاء المنتخبين التواصل مع أسر الشهداء وسماع مطالبهم وتلبية احتياجاتهم والاهتمام بالجرحى والعمل على تأمين فرص عمل لهم بحيث تراعى وضعهم الصحي.
حسان صولوق موظف قال: الانتخابات فرصة حقيقية ليعبر المواطن عن رأيه بديمقراطية وبعيدا عن أي ضغوط .
على المواطن أن يمارس حقه هذا و أن يبتعد عن الرمادية وأن يقترع لمن يراه مناسبا واضعا فقط مصلحة الوطن فوق كل اعتبار .
خالد رحماوي طالب جامعي : من واجب المواطن أن يدلي بصوته لأنه حق وواجب وطني يؤدي إلى الاستقرار، وعلى الأعضاء التواجد في الأحياء والشوارع لمناقشة هموم ومعاناة منتخبيهم وخاصة في هذه الأوقات التي تتطلب منهم العمل والبحث من أجل تحسين الواقع الخدمي والمعيشي.
وأخيراً:
فإن ما لمسناه خلال جولتنا هو انتصار جديد يؤكد أن سورية ماتزال شامخة كقلعتها ،صامدة كقاسيون، أبية كجبالها سنوات من الحرب والحصار وماتزال قوية بثالوثها الشعب الأبي والجيش الباسل والقيادة الحكيمة.
وتجسيد الديموقراطية بأبهى صورها لهو أكبر دليل على تعافي سورية والانطلاقة نحو غد أفضل .


ت هايك اورفليان
رقم العدد 16707