في الذكرى الرابعة لتطهير حلب.. إجمالي مبيعات السورية للبطاريات أكثر من 377 مليون ليرة .. البدء بإنتاج سبائك الرصاص .. ترميم أفران الصهر بخبرات محلية

الجماهير - عامر عدل

أوضح المدير العام للشركة السورية للبطاريات والغازات السائلة بحلب المهندس مدحت بولاد أن أرباح الشركة لعام 2018 بلغت ( 23,637,000)ل.س فيما بلغت الأرباح لعام 2019( 99,152,000)
ل.س حيث بلغت الأرباح المقررة لغاية 30/11/2020 200 مليون ل.س فيما وصل إجمالي المبيعات مبلغ( 377,820،355 ) ل.س.
وأشار بولاد إلى أنه بفضل الجيش العربي السوري تم تحرير الشركة نهاية عام 2013من المجموعات الإرهابية حيث تم جرد الأضرار المادية المباشرة والبالغة حوالي /1/ مليار ليرة سورية في حينها وذلك نتيجة الدمار الحاصل على معظم مرافق الشركة وبنيتها التحتية وآلات الإنتاج والمعدات والمستودعات والآليات، موضحاً أنه بجهود العاملين بالشركة تم بترميم أفران صهر الرصاص ضمن الإمكانيات المتاحة ببعض السيولة الذاتية البسيطة والبدء بإنتاج سبائك الرصاص من صهر خردة البطاريات البالية لتغطية رواتب ونفقات الشركة مع تحقيق فائض ربحي، كما تم في عام 2017ترميم مبنى الإدارة وجزء من البنية التحتية وهنكار معدني من الصاندويش بانل وذلك من الخطة الاسعافية بمبلغ 150 ليرة سورية .
وأضاف مدير عام الشركة السورية للبطاريات أنه تم في الربع الرابع من عام 2019 البدء بتصنيع البطاريات السائلة بالطريقة اليدوية وتم إنتاج كمية من البطاريات والتي حققت إيرادات إضافية للشركة، إضافة إلى إدخال مواد نصف مصنعة (أوكسيد – رصاص – بلاك جاهز) لقائمة مبيعات الشركة مما أدى لزيادة القيمة المضافة وارتفاع الربح المتحقق كمرحلة مؤقتة حتى إقلاع الشركة بشكل آلي وإصلاح خطوط الإنتاج المدمرة أو إنشاء خطوط جديدة للبطاريات المغلقة، حيث يتم العمل لتأمين عروض تتضمن إصلاح خط تجميع البطاريات القديم مع ملحقاته والأقسام المتممة اللازمة، وإصلاح آلة طاحونة أوكسيد الرصاص الآلية، إضافة لتوريد معمل آلي لصهر البطاريات البالية مع تجهيزات معالجة المخلفات الصلبة والسائلة والغازية الناتجة لإنتاج المادة الأولية من الرصاص النقي الخالي من الشوائب لإنتاج البطاريات المطابقة للمواصفات العالمية.
كما تم توقيع عقد لتوريد ثلاثة خطوط الأول لإعادة تدوير البطارية بطاقة إنتاجية تصل لـ 5000 طن سنوياً والثاني لإنتاج البطاريات نوع MF وD-Cوالأخير لبطاريات الليثيوم.
رقم العدد ١٦٢٥٥