المجوهرات التقليدية مهنة تحارب للبقاء في حلب


الجماهير- بياتريكس شمعون

المجوهرات التقليدية هي اللمسة التي لا يمكن الأستغناء عنها في أي مناسبة سعيدة سواء حفل الخطوبة أو الزفاف هي عنصر لا يمكن للسيدة أن تستغني عنه وهي تستعد لإطلالتها
حسن موصللي من أهم حرفي وصناع المجوهرات التقليدية في حلب ويعود في مهنته إلى 25 عاما قضاها في هذه الحرفة
حيث قال إن كافة الموديلات هي من تصميم شركتنا ولكل تصميم له تاريخ ويمتاز باللمسة الشرقية عامة والحلبية خاصة ومن أشهر تصاميمنا "طقم العروس وتاجها " المطلي بالفضة او الدهب .


وأشار موصللي بهدف إستمرار عملنا والتميز بالتصاميم فقد قمنا بافتتاح دورات تدريبية لتعليم المتدربين على احترافية التصاميم وإتقان تصنيعها بشكل نظري وعملي وطرح أعمال المتدربين المميزين بالسوق ونحن الآن بصدد تجهيز وإعداد كتيب "كتاللوك" لتعليم كيفية صناعة المجوهرات التقليدية .
وعن صعوبات العمل قال موصللي: أن صعوبة تأمين المواد الأولية وانقطاع الكهرباء الطويل والأعتماد على "الأمبيرات " مولدات الكهرباء يؤدي إلي رفع تكاليف الإنتاج وبالتالي رفع أسعار هذه المجوهرات وهذه أمور نحتاج إلي حلها حتى تستمر.
رقم العدد 16349