صناعة حلب تطرح /١٧/ منشأة لإعادة البناء والتأهيل بالتشارك بين القطاعين العام والخاص

الجماهير – وسام العلاش

كشف مدير الصناعة بحلب المهندس سامر عودة أن عدد المنشآت المطروحة لإعادة البناء والتأهيل والتشغيل بموجب تشاركية بين القطاعين العام والخاص يبلغ /١٧/ منشأة وهي منشآت تم طرحها بموجب إعلان وزارة الصناعة نهاية الشهر الفائت وهي موزعة كالتالي :
/٢/ منها للصناعات الهندسية و/٢/ للصناعات الكيمائية ومنشأة واحدة للمؤسسة العامة للسكر "معمل الخميرة" و /٥/ للمؤسسة العامة للصناعات النسيجية و/٢/ للمؤسسة العامة للإسمنت و/٤/ منشآت تابعة للمؤسسات الغذائية.
وأكد المهندس عودة بأن أهمية هذا الإعلان تكمن بتشغيل المنشآت العامة المدمرة من قبل شركات أو أفراد وإعادة استثمارها وأن هذه الصيغة تتيح فوائد للمستثمر كونه يحصل على مزايا القطاع العام وموقع المنشآت خارج المدينة الصناعية وقرب بعضها من مواقع الإنتاج الزراعي ، مضيفاً بأن الإعلان أتاح كذلك فرصة استثمار المنشأة سواء بعمل المنشأة الأساسي أو أي نشاط آخر ينسجم مع طبيعة الموقع والأهمية الصناعية وفقاً للقوانين والأنظمة النافذة وبشروط أهمها عدم المساس بالعمالة الموجودة وعدد العمال وحفظ الملكية للقطاع العام .
وأوضح مدير الصناعة بأن عملية الاستثمار بالتشاركية لا تعني بأي حال من الأحوال الخصخصة وأن هدفها الوحيد تحقيق التنمية الاقتصادية والصناعية بإعادة تشغيل المنشآت المدمرة مع التأكيد على الاحتفاظ بالملكية العامة .