التأكيد على أهمية المشروعات المائية لتحقيق الأمن المائي لحلب

حلب .. الجماهير
أكد وزير الموارد المائية المهندس حسين عرنوس خلال الاجتماع الذي عقد في مبنى المؤسسة العامة لمياه الشرب بحلب على أهمية المشروعات المائية المنفذة والجاري تنفيذها في تحقيق الأمن المائي مضيفا بأن هذه المشروعات محط اهتمام الحكومة ومن أولويات عملها. وشدد الوزير عرنوس خلال الاجتماع الذي عقده مع القائمين على القطاع المائي في محافظة حلب على ضرورة الحد من الفاقد المائي والتركيز على نظام الجباية باعتباره ركيزة عمل المؤسسات والشركات التابعة للوزارة كونها مؤسسات ذات طابع اقتصادي مشيرا إلى أهمية استثمار الطاقات والكفاءات وبذل أقصى جهد لضمان حسن الاستفادة منها، مؤكدا على ضرورة متابعة عمل لجان المناقصات والتركز على التأهيل والتدريب و تطوير نظام الأرشفة والتخفيف من الهدر.
كما أكد عرنوس على أن يكون الانفاق وفق الأولويات وبناء على متطلبات ودراسات صحيحة ودقيقة ووضع خطة للاستبدالات وفق الحاجة في ظل ما خلفه الإرهاب من تخريب وتدمير.
بدوره أكد محافظ حلب حسين دياب على أهمية المشاريع التي تقوم بها مؤسسات الموارد المائية مشددا على ضرورة تقليل عدد أيام التقنين وخصوصا مع اقتراب الموسم الصيفي ومعالجة الحفريات الناتجة عن أعمال مد الخطوط واصلاحها بسرعة، كما طلب التنسيق مع مجلس المدينة والمؤسسات الأخرى عند تنفيذ الحفريات للتقليل من أعمال الحفر والحفاظ على المال العام.
وفي نهاية الاجتماع دعا وزير الموارد المائية إلى التعاون بين كافة الجهات التابعة للوزارة والالتزام بالدوام لتأمين أفضل الخدمات للمواطنين.
حضر الاجتماع المدراء العامين لمؤسسات الموارد المائية واستصلاح الاراضي.
حضر الاجتماع رئيس مجلس مدينة حلب ومديرو مؤسسات الموارد المائية واستصلاح الاراضي بحلب.

ت: جورج أورفليان
رقم العدد 15617