خلال / 24/ ساعة يحصلون على الهوية ...بدء عملية تبصيم طلاب مراكز الاستضافة

حلب / الجماهير

بدأت عملية تبصيم الطلاب الوافدين لتقديم امتحانات شهادة التعليم الأساسي على البطاقات الشخصية.
وقد تفقد أمين فرع حلب للحزب فاضل نجار عملية التبصيم في مركز الأخوة لاستضافة الطلاب الوافدين وأطلع من القائمين على آلية العمل واستمع من الطلاب عن مجيئهم لتقديم الامتحانات والتسهيلات المقدمة والصعوبات التي يعانون منها.
وبين المعنيون أنه تم إحداث أربعة مراكز لاستخراج البطاقة الشخصية للطلاب والبالغ عددهم / 1800/ طالب وطالبة وهي / مركز معهد الاخوة – مركز مدرسة الحمدانية المحدثة – مركز مدرسة احمد أسود في حي حلب الجديدة – مركز مدرسة زهرة المدائن في حي الجميلية / ويعمل موظفو مديرية الشؤون المدنية في هذه المراكز بعد الدوام الرسمي في المديرية عبر لجان / قطع الايصالات المالية ، تبصيم الاستمارة ، البصيم العشري ، ختم الاستمارة وسيتم منح البطاقة للطلاب خلال أربع وعشرين ساعة.


وعبر عدد من الطلاب عن شكرهم لهذا العمل موضحين أن كل الجهات المعنية لم تقصر مع الطلاب من تقديم المسكن والمأكل والمشرب والمدرسين لعملية استرجاع المعلومات ، إضافة إلى الذهاب والاياب من وإلى المراكز الامتحانية.
أما المشرفون التربويون فأوضحوا أن هناك ازدياد مضطرد في الاقبال على تقديم الامتحانات في حلب من أبنائنا في المناطق الأخرى ، حيث كان عدد المتقدمين في العام / 2015/ خمسمائة طالب وطالبة ، بينما اليوم يفوق الخمسة آلاف طالب وطالبة ، وهذا يؤكد على ارتباط المواطن والطالب بسورية وجيشها وقائدها السيد الرئيس بشار الاسد.
وأثنى الرفيق أمين الفرع على الجهود المبذولة في هذا العمل الوطني ، مبيناً ان استخراج البطاقة الشخصية يؤكد انتماء المواطن لدولته وارتباطه بها ، وبنفس الوقت هو مصدر اعتزاز وفخر بسوريته، موضحاً ان الحكومة السورية تقدم لأبنائها كل شي في سبيل متابعة العملية التربوية لدحر الفكر الإرهابي وداعميه الذي يهدف إلى طمس الهوية الحضارية لسورية وإعادتها إلى القرون الحجرية.


شارك في الجولة عضو قيادة الفرع رنا يوسف وأمناء شعب الموظفين ومنبج وعين العرب للحزب وقيادات هذه الشعب.
رقم العدد ١٥٧١٢