" يا جار والله عيب " .. لافتات لم تحد من رمي القمامة والضاغطة تخلف وراءها بركة مياه آسنة


الجماهير- أسماء خيرو

( لا ترمي الأوساخ " يا جار والله عيب " الحاوية على بعد أمتار ) بهذه الكلمات أعرب المواطن أكرم عن استيائه من وضع القمامة أمام مدخل المبنى في منطقة المريديان مضيفاً أن المواطن يحتاج إلى تعزير ثقافة النظافة البيئية التي أصبحت آخر همهم وكأن الشارع لا يعنيهم ،


أكرم لم يكتف بالكلام بل كتب العبارة على لائحة من الكرتون وثبّتها على مدخل المبنى ، مؤكداً انزعاجه لأنه بعد أن وضعها وجد كيساً من القمامة أمام المدخل تحت اللوحة بالضبط ، مضيفاً بتهكم " فانظر يا رعاك الله " .


ومن جانبه المواطن "محمد جلال " أبدى استياءه من سيارة تفريغ الحاويات " الضاغطة " مشيراً إلى أن السيارة تأتي الى حي المريديان و تقوم بتفريغ الحاويات ونتيجة ضغط القمامة يؤدي إلى تشكل سائل ملوث تخلفه السيارة وراءها أو مكان الضغط جانب الحاوية مما يؤدي لتشكل بركة مياه آسنة وانتشار الحشرات " الذباب والبرغش " إضافة الى أن هذه المياه الملوثة تؤدي لإصابة والأطفال مطالباً بإعادة تزفيت الشارع كي لا تتشكل هذه البركة على الأقل لأنها تعتبر مشكلة حقيقية وخاصة في فصل الشتاء .


رقم العدد ١٥٧٤١