تهدد حياة المواطنين والسلامة العامة .. كتلة بيتونية تتدلى من مبنى في حي الجلوم .. مشكلة حلها ضائع بين الأهالي والمديرية الخدمية

الجماهير – بتول سلامة
تقدم أهالي حي الجلوم بشكوى إلى جريدة " الجماهير " عبّروا فيها عن خوفهم الشديد من وجود كتلة بيتونية متدلية آيلة لسقوط مقابل جامع الجلبي - شارع الجلوم.
الأهالي خوفنا يزداد يوماً بعد يوم
" الجماهير " توجهت لمكان الشكوى والتقت الأهالي الذين كشفوا عن قلقهم من سقوط الكتلة على أحد المارة علماً أن هناك محلات تجارية في الطابق الأرضي من المبنى المذكور وهي قيد الترميم حيث التقينا أحد المتعهدين العاملين في عمليات الترميم الذي لفت إلى حجم الخطر الكبير الناجم عن سقوط الكتلة على حياة العمال والمارة ، كما أكد على مدى خطورة الكتلة التي يقارب وزنها 12 طناً بحسب المساحة وهي معلقة بقضبان حديدية متآكلة ومهترئة مما سيؤدي في حال سقوطها إلى انهيار كبير في الجدار القائم للسوق والأبنية المجاورة لها .

المديرية الخدمية : مسؤولية صاحب العقار
مدير المدينة القديمة المهندس أحمد الشهابي وبعد عرض الشكوى عليه أكد أنه في حال توجه المواطنين بأي شكوى لديهم حول السلامة العامة سيتم التدخل مباشرة وبشكل إسعافي ، مبيّناً علمه بهذه (الكتلة البيتونية المتواجدة في حي الجلوم) .
وأشار الشهابي الى صعوبة دخول الآليات الى المكان المذكور بسبب ضيق الأزقة والشوارع ، محملاً مسؤولية قضم هذه الكتلة لصاحب المبنى كونها تقع ضمن الأملاك الخاصة مؤكداً أنه في حال عدم قيام صاحب العلاقة بإيجاد الحل سيتم التدخل مباشرة من مديرية خدمات المدينة القديمة بالتعاون مع مؤسسة الإسكان العسكري لاتخاذ الإجراءات اللازمة .
ختاماً :
وبين صعوبة تدخل مجلس المدينة لضيق الأزقة كما بيّن مدير خدمات المدينة القديمة وبين انتظار الأهالي لإيجاد حل لها ، تبقى هذه الكتلة البيتونية متدلية وتهدد السلامة العامة بانتظار إزالتها بأسرع وقت ، فمتى سيكون الحل ومن المسؤول وسط تقاذف المسؤوليات .
رقم العدد 15852