تخريج (840) طالباً وطالبة خلال سنوات الأزمة .." السكك الحديدية " تدرس تطوير المعهد التقاني إلى كلية أو معهد عالي

الجماهير ـ مصطفى رستم
تواظب المؤسسة العامة للخطوط الحديدية السورية إلى تطوير القطاع الأكاديمي المتخصص في عملها سعياً إلى زيادة في كفاءة الكادر الإداري المدرب والمؤهل علمياً خاصة أنه يتبع لها معهد تقاني متخصص بالسكك مدة دراسته عامين.
و أوضح مدير عام المؤسسة الدكتور نجيب الفارس " للجماهير " أن المؤسسة تقوم حالياً بتطوير الهيكلية التنظيمية والإدارية والفنية لقطاع السكك وفقاً للأولويات والخطط المعتمدة.
كما ويتم إعادة النظر بالهيكل التنظيمي للمعهد التقاني للخطوط الحديدية وإعداد دراسة لتطوير المعهد التقاني حتى يتحول إلى معهد عالي أو كلية للعلوم السككية أسوة بالشبكات المتطورة بحيث يتم رفد المؤسسة بمهندسين اختصاصيين ومساعدين فنيين مؤهلين.
علماً أنه قد تخرج في المعهد التقاني من بداية الأزمة وحتى تاريخه /840/ طالباً وطالبة، وتعرضت منشآت وشبكات الخطوط الحديدية السورية ومحطاتها وقاطراتها وعربات نقل الركاب وشاحنات نقل البضائع ومراكز الصيانة والإصلاح ومنظومة الإشارات والاتصالات لأضرار جسيمة (بشرية ومادية) نتيجة الحرب العدوانية على سورية منذ عام 2011 ما أدى إلى توقف حركة القطارات على أغلب محاور الشبكة.
هذا وجرى توثيق الأضرار بموجب ضبوط قانونية بحوالي /1.5/ مليار دولار، وقد شكلت أضرار محافظة حلب ما نسبته 55% من قيمة هذه الأضرار، وبلغ عدد الشهداء /70/ شهيداً من العاملين في المؤسسة .
رقم العدد ١٥٩١٧