وزير الاتصالات والتقانة : إعادة المراكز الهاتفية إلى العمل .. رسالة تحدٍ ودليل على عزيمة الشعب السوري

الجماهير - محمد العنان

أكد وزير الاتصالات والتقانة المهندس "إياد الخطيب" أن إعادة إحياء عمل المراكز الهاتفية في/ حلب وطرطوس وحماه/ هي رسالة تحدٍ بأننا قادرون على إنجاز المعجزات رغم كل أشكال الحصار الذي تتعرض له سورية ، ودليل على عزيمة الشعب السوري وقدرته على تجاوز الصعاب .
وأشار خلال لقائه الكوادر العاملة في فرع اتصالات حلب ومديرية البريد إلى أهمية إقلاع هذه المراكز في سياق خطط الحكومة لتأهيل وصيانة المراكز الهاتفية ووضعها بالخدمة بسواعد العاملين والاعتماد على الخبرات الذاتية والمحلية ، مبيناً أهمية المتابعة المباشرة لانجاز الخطط المستقبلية، واستكمال تنفيذ مراكز هاتف/سناء محيدلي - جسر الحج- جبربن - وهنانو / ، منوهاً بالتعاون المثمر مع محافظة حلب لتقديم كل التسهيلات اللازمة لتنفيذ المشاريع الخدمية والتنموية في المحافظة .
وبين محافظ حلب " حسين دياب " أهمية وضع المراكز الهاتفية بالخدمة وإعادتها للحياة بعد تعرض معظمها للتخريب بسبب الإرهاب ، مشيراً إلى الاهتمام الذي توليه الحكومة لمحافظة حلب.
واستعرض مديرا /الاتصالات المهندس سيف الدين الحسن ، والبريد المهندس صلاح الدين بشير / بحلب المشاريع التي يتم تنفيذها بالمحافظة ونسب الانجاز فيها ، والخطط المستقبلية والصعوبات التي تواجه العمل، بهدف تذليلها .
حضر الاجتماع المهندس منير عبيد مدير عام الشركة السورية للاتصالات وعضو المكتب التنفيذي المختص بمجلس المحافظة وعدد من المدراء المركزيين .
ت هايك اورفليان
رقم العدد 16088