الأرشمندريت "جورج مصري" متروبوليتاً للروم الملكيين الكاثوليك بحلب

الجماهير || أوهانيس شهريان

على وقع الأهازيج والأناشيد الدينية التقليدية وفي قداس ترأسه البطريرك يوسف العبسي أعلنت مطرانية الروم الكاثوليك في حلب، يوم أمس السبت في كنيسة مار جاورجيوس، تعيين الأرشمندريت "جورج مصري" متروبوليتاً على أبرشية حلب وسلوقية وقورش للروم الملكيين الكاثوليك خلفاً للمطران يوحنا جنبرت.



تحدث الأرشمندريت "مصري" للجماهير وقال: تتزامن سيامتنا مع وصول سورية إلى مشارف بر الأمان ورغم وجود التحديات نعمل على تحقيق مشاريع جديدة لخير الرعية والمجتمع والبلد بشكل عام واعتدنا على تذليل الصعوبات بفضل التكاتف والتعاون خلال الفترة الصعبة الماضية وسنستمر بنفس النهج وتحت شعار "ارع خرافي".



من جهته، أشار المطران "يوحنا جنبرت" قائلا: استلمت مهام رعاية الأبرشية في فترة ذهبية عاشته سورية في مطلع القرن الحادي والعشرين إلى أن الحرب كانت كفيلة بتدمير كل ما بنيناه طيلة تلك الفترة ويبقى أملنا ازدهار الرعية ومدينة حلب في عهد المطران "مصري".

بدوره، لفت راعي الكنيسة الانجيلية العربية بحلب القس "ابراهيم نصير" للجماهير إلى دور المطران "مصري" كقائد أبرشية شاب وتميّز حلب في خلق علاقات مسكونية بين قادة الكنائس منذ زمن بعيد وقال: إن انتخاب المطران "جورج مصري" يأتي ضمن نهج سورية الجديد في الاعتماد على الشباب لبناء واعادة إعمار وطنهم كإشارة رجاء لعهد جديد عنوانه إعادة إعمار الروح بالتوازي مع مرحلة إعادة إعمار البلد التي أطلقته الحكومة السورية.

يذكر أن صدق البابا فرنسيس على قرار انتخاب الأرشمندريت "جورج مصري" متروبوليتا لأبرشية حلب بتاريخ ١٧ أيلول ٢٠٢١.
تصوير هايك اورفليان