فضاءات الجماهير الثقافي

المعرفة النقدية وقراءة النص تقديم من المعروف أننا لا يمكن أن نقرأ النص قراءة عفوية، تستند إلى حدوس لا معرفية لكي ننتج معرفة، فالحدس فكر لا يسنده فكر سابق، حيث أن أبسط الأحكام إنما تستند إلى فرضية سابقة انطلاقاً منها يمكن قو
التناص المتفرع عن طريقة في المسرح العربي التناص المتفرع عن طريقة كما يرى جيرار جينيت هو أن يستعير الكاتب الطريقة من نص آخر، ليقدم قصة مسرحيته، ومثال ذلك مسرحية «بيجماليون» لبرناردشو، وتصور عالم لغات يعلم فتاة فقيرة لهجة الطبقة الراقية، ويح
الفنان عبد القادر منافيخي…بناء تشكيلي جديد للحروف في النحت السوري…أسماء الله الحسنى تحمل معاني روحية عظيمة في مضمونها الفكري والفلسفي وجماليتها في الأداء الفني والبناء التشكيلي…كل شخص يرى مواضع الجمال انطلاقاً من شخصيته ونظرته إلى الحياة…البيوت العربية ال كان يعمل بصمت على مدى ربع قرن تقريباً، أحب عمله وأخلص له حتى أصبح الحجر بأنواعه كافة في هذه المدينة المعطاءة مطواعاً بين يديه، يتعامل معه بمهارة وإتقان حتى أبدع بإزميله منحوتات تنم عن براعة فنية فائ
الموجات الدماغية وحالات الوعي البديلة عند الإنسان بدعوة من نقابة المهندسين بحلب ألقى الدكتور المهندس زاهي اسبيرو محاضرة بعنوان ( الموجات الدماغية وحالات الوعي البديلة عند الإنسان) وقد عرّف فيها الموجات الدماغية، مشيراً إلى أنواعها وإلى التأمل وحال
شعراء العصر المرداسي وصلتهم ببني مرداس امتدّ حكم بني مرداس في حلب وما حولها نحو ستة عقود من السنين (414 - 472هـ) تخللها بضع سنين حكم فيها ولاة الفاطميين، فلم يبق إلا نحو خمسة عقود، وهي مدة لاتكاد تكفي ليزدهر أدبٌ، ولتعلو راية الشعر فكيف
رواق الحرف…في الطريق كنت نائمة حين توقف البولمان في الساعة الواحدة ليلاً عند ناصية الشارع في مدينة جبلة، يومها كنت آتية من دمشق إلى اللاذقية لزيارة أخي، وقعت هذه الواقعة قبل سنتين تقريباً، وفتحت عيني على الجلبة التي أحد
قصة لوحة «أتيللا زعيم الهون» ( هل يكون الجيرمان في يوم من الأيام موسيقيين أو يكون القوط في يوم من الأيام فنانين وشعراء أو لعل الهون يصبحون أطباء وفلاسفة ... إذن سوف يضحك التاريخ ويسخر منك القدر يا روما )
أطوار القصة القصيرة جداً…(الماضي - الحاضر - المستقبل) تتقارب وظائف أعضاء الكائن الآدمي ( الإنسان) في بعض المهام الحياتية الملقاة على عاتقها، وتتباعد في بعضها الآخر، تتواصل أو تتجافى حسب متطلبات اللحظة الدنيوية المعيشة وراهنية مقتضى الأمر الجسمي في السق
القدس في فكر المطران يوحنا إبراهيم في كتابه «حوار الآخر»…كانت وستبقى مدينة عربية للإخاء والمحبة كثيرة هي الكتب التي تحدثت عن قضية فلسطين، وكثيرون كتبوا حولها، لكن الكلمات التي دونها يراع المطران يوحنا إبراهيم لها طعم مختلف (يتلمسه قارئ كتابه حوار الآخر) لأسباب كثيرة، منها ما سيرد في هذه الكلما
القناعة والطموح جاء في الحكم والقصص القديمة أن ملكاً أراد أن يكافئ أحد مواطنيه فقال له: امتلك من الأرض كل المساحات التي تستطيع أن تقطعها سيراً على قدميك... خرج الرجل وشرع يذرع الأرض مسرعاً ومهرولاً في جنون،

الصفحات