بمناسبة الذكرى الثانية لانتصار حلب ...زيارة عدد من أسر الشهداء

حلب ـ الجماهير
بمناسبة الذكرى الثانية لانتصار حلب على الإرهاب زارت القيادة الحزبية بحلب عدد من أسر الشهداء الذين ضحوا بدمائهم فداء للوطن.
أكد ذوو الشهداء / عيسى الحميدي – محمد العباس – سامر ساهر – أحمد شيخة – بسام حاج شعبان / أنهم قدموا أبنائهم دفاعاً عن الوطن، لافتين إلى أنهم على استعداد لتقديم كل أبنائهم في سبيل عودة الأمن والأمان إلى ربوع الوطن، معبرين عن شكرهم لهذه اللفتة مؤكدين أنهم يقدمون الغالي والنفيس فداء لسورية.


من جانبه أكد أمين فرع حلب للحزب فاضل نجار أنه بدماء الشهداء الطاهرة وتضحيات الجيش العربي السوري والقوات الرديفة وحكمة وشجاعة السيد الرئيس تحقق النصر، موضحاً أن القيادة تولي أسر الشهداء أهمية خاصة ومهما قدمنا لهم فلا نفيهم جزء مما يستحقون.


وقدم نجار التهنئة لأسر الشهداء بمناسبة حلول الذكرى الثانية لانتصار حلب، مبيناً أن أبناء سورية عامة وحلب خاصة سيحافظون على هذا الانتصار وسيضعون أيديهم بأيدي بعض للمساهمة في عملية البناء وإعادة الإعمار.


شارك في الزيارة أعضاء قيادة الفرع رأفت درمش وعماد الدين غضبان وأوريا حاج أحمد وعدد من قيادات الشعب الحزبية المعنية.

ت. هايك