مجلس مدينة حلب يعقد دورته العادية الأولى لهذا العام.. قريبا الانتهاء من مشكلة الانتشار العشوائي للبسطات وايجاد الحلول الجذرية لها

حلب.. الجماهير
عقد مجلس مدينة حلب اليوم أعمال دورته العادية الأولى لهذا العام ناقش خلالها عدداً من المشاريع الاستراتيجية الهامة في إطار التخطيط العمراني ودعم الموارد المالية والمادية والبشرية لمجلس المدينة إضافة إلى العديد من القضايا الخدمية بما يسهم في النهوض بالواقع الخدمي للمدينة وخاصة في الأحياء المحررة، كما تم مناقشة التقرير المقدم من المكتب التنفيذي والطلبات المقدمة من المديريات المركزية.
وفي افتتاح أعمال الدورة تم انتخاب أمين السر والمراقبين حيث فاز بالتزكية السيد صلاح الدين قونية لي أميناً للسر والسيدان علي النبهان ومحمد شعبان صهريج مراقبين، كما تم انتخاب اللجان الدائمة في المجلس.


وفي بداية الجلسة استعرض رئيس مجلس مدينة حلب الدكتور المهندس معد المدلجي بعض الأعمال والمشاريع الاستراتيجية التي يقوم بها المجلس موضحاً الأعمال الجارية في مناطق التطوير العقاري ومناطق المخالفات الجماعية ومناطق التوسع التي تم تحديدها كأولوية للعمل بها خلال العام الحالي.
وأكد الدكتور المدلجي أن مجلس المدينة يعمل على تكثيف عمل لجان السلامة العامة في انجاز الكشوف على الأبنية المتضررة والتي تشكل خطورة على المواطنين وإعداد تقارير سلامة عامة بها لوضعها موضع التنفيذ واتخاذ الإجراءات الاحترازية بالتعاون مع المخاتير ولجان الأحياء والمؤسسات الخدمية الأخرى وكافة الجهات المعنية للحفاظ على سلامة الأخوة المواطنين، إضافة إلى زيادة عدد العقود مع الشركات الإنشائية بما يسرع العمل بتنفيذ أعمال الإزالة أو التدعيم للأبنية المتضررة والمهددة بالانهيار.
كما بيَّن رئيس المجلس بأن جهوداً كبيرة تبذل من قبل المديريات الخدمية بغية النهوض بالواقع الخدمي للمدينة ورفع سوية الخدمات المقدمة للأخوة المواطنين، لافتاً أنه سيتم خلال فترة قريبة الانتهاء من مشكلة الانتشار العشوائي للبسطات من خلال إيجاد حلول جذرية لهذه الظاهرة، إضافة إلى توسيع الخدمات التي يقدمها مركز خدمة المواطن وزيادة عدد الرخص التي يتم منحها في المركز من حيث النوع، وكذلك معالجة كافة الشكاوى المتعلقة بالإنارة العامة بالتنسيق مع الجهات المعنية الأخرى.
وخلال الجلسة تم مناقشة قرار مجلس مدينة حلب رقم /10/ لعام 2000 المتعلق بطلبات الإيواء المقدمة إلى مجلس المدينة حيث أجمع السادة الأعضاء على أن تكون الموافقة على هذه الطلبات بموجب قرار من مجلس المدينة وأن تدرس كل حالة على حدة وأن يكون الإيواء حصراً نتيجة الانهيارات والتشققات والتصدعات للأبنية السكنية التي كان يسكنها طالبي الإيواء وأصبحت غير صالحة للسكن، كما ناقش المجلس طلب مديرية شؤون الأملاك المتعلق بترك ممر للمشاة بعرض /1,5/ متر عند ترخيص الإشغالات أمام المنشآت والمحلات المرخصة سياحياً والمرخصة بموجب ترخيص صحي أصولي وعدم السماح بوضع حواجز تزيينية منعاً من عرقلة حركة المارة وإشغال مساحة ضمن الحد الزائد المسموح حيث تم إحالة الطلب إلى لجنة الخدمات والمرافق لدراسته وصياغة قرار تفصيلي متكامل.
وفيما يستجد من أمور على جدول أعمال الدورة وافق المجلس على الإعلان الدوري لدراسة بقعة مركز المدينة (سوق الهال القديم في منطقة باب جنين).