277 إصابة بمرض السل و٣ وفيات منذ بداية العام .. ومركز العلاج بالمعصرانية بحاجة الى مستلزمات

الجماهير/ جراح عدرة
كشفت رئيس المركز التخصصي لمكافحة السل في المعصرانية بحلب الدكتورة فريال بكور ان اجمالي إصابات مرض السل منذ بداية العام حتى الشهر السادس بلغ 277 اصابة توفي منهم 3 حالات والباقي تحت المراقبة والعلاج.
وأوضحت بكور ان فترة العلاج تتراوح من 6 الى 9 شهور و ان مرض السل يعود لجرثومة عصية السل الاكثر انتشارا في ريف حلب وخاصة (منبج -دير حافر - فافين ) وينتقل بالعدوى من شخص لآخر عن طريق الهواء والتنفس.
و عن أساليب الوقاية من المرض ذكرت بكور انها تكون بالابتعاد عن الاماكن المغلقة والمكتظة بالسكان والعيش في اماكن مشمسة معرضة للتهوية، والتغذية الجيدة ،وتجنب شرب الاراجيل بشكل مشترك ، وعدم تناول الحليب غير مغلي وأمور أخرى.

وأشارت بكور الى وجود 12 مركز فرعي تابع لمركز السل في مدينة حلب وريفها يقدم العلاج بشكل مجاني تحت اشراف مديرية الصحة وبالتنسيق مع منظمة الصحة العالمية .
ونوهت الى اقامت المحاضرات التثقيفية والحملات التوعوية للمرضى التي يقيمها المركز في كافة الفروع والمراكز التابعة له مشيرة الى بعض المعوقات التي تعترض سير الخدمة منها انقطاع التيار الكهربائي والاعتماد على المولدة وصعوبة وصول المراجعين الى المركز لقلة خدمة باصات النقل الداخلي اضافة لصعوبة تواصل المرضى مع المركز لسوء خدمة الهاتف الارضي في المنطقة .
بدوره بين معاون مدير الصحة الدكتور مازن حاج رحمون ان مرض السل من الامراض الانتانية المنتشرة عالميا ومن اهم عشرة أسباب للوفاة في العالم وان نسبة 95 بالمئة من الاصابات والوفيات تكون في بلدان العالم الثالث نتيجة الفقر والإهمال وعدم توفر امكانيات الوقاية والعلاج.

وأكد الدكتور رحمون انه رغم الظروف القاسية التي شهدها القطر بسبب الحرب الظالمة و الحصار الاقتصادي إلا ان عمل المركز لم يتوقف والأدوية لم تنقطع كما قامت مديرية الصحة بترميم وإعادة تأهيل المركز في 2018 وجهزته بأحدث الاجهزة لتأمين الخدمة الصحية والعلاج للمرضى القادمين من جميع انحاء المحافظة.
رقم العدد ١٥٧٣٥