تفعيل أمانات السجل المدني في الريف..البرامج السياحية والمعاهد الخاصة وقضية المعلمين الوكلاء.. على طاولة مجلس المحافظة

الجماهير- انطوان بصمه جي

تابع أعضاء مجلس محافظة حلب أعمال دورتهم العادية الرابعة بمناقشة عمل قطاعات التربية والأحوال المدنية والتعاون السكني والسياحة والثقافة.
وتركزت مداخلات أعضاء المجلس حول المذكرات التي رفعتها مديرية تربية حلب إلى الوزارة بشأن تفويض المديرية للبت بوضع المعلمين فيما يخص المحاكم المسلكية ، وارتفاع عدد المعلمين الوكلاء مقارنة بالأصلاء في السفيرة بالإضافة إلى وجود ضعف ملحوظ في العملية التعليمية وضرورة قيام مديرية التربية بتأهيل وتدريب المعلمين الوكلاء عن طريق دورات متخصصة في ظل تخصيص مئات المليارات لبناء المدارس .
كما نوه بعض أعضاء المجلس إلى الوضع الثقافي حول وجود الانتفاع من المهرجانات والحفلات في حين يغفل دور معرض الكتاب ، وتردي الخدمات في بعض المنشآت السياحية وعدم ضبط أسعارها ، مطالبين بتشديد الرقابة التموينية على أماكن تحضير الطعام بدلاً من مكان العرض والبيع في تلك المطاعم من قبل مديرية السياحة والتموين والشؤون الصحية .
وبالانتقال إلى الأنشطة التي تعرضها مديرية السياحة عن طريق الإعلانات الطرقية طالب الحضور بتزويد المجلس بخطط وبرامج مديرية السياحة ، كما طالب أعضاء المجلس بإعادة تفعيل البرنامج الرياضي الأسبوعي لما له أهمية في تسليط الضوء على الرياضة الحلبية.
وأشار أعضاء المجلس لضرورة إعادة افتتاح مركز للشؤون المدنية في ناحية الحاضر وتل الضمان، مؤكدين وجود مبنى مخصص ووجود التيار الكهربائي مع غياب الخدمة الهاتفية في تلك المناطق الأمر الذي يعرقل إعادة فتح المبنى.
وأجاب مديرو المؤسسات المعنية على تساؤلات وطروحات أعضاء المجلس .
هذا ويختتم المجلس أعماله غداً بمناقشة قطاعات مجلس مدينة حلب ومجالس المدن والبلدات والصحة والإعلام والشؤون الاجتماعية والعمل .
رقم العدد ١٥٧٤١