جالت في الأحياء الشعبية واستمعت لقضايا المواطنين وناقشت نسب الإنجاز .. اللجنة الوزارية : ٥ مليار لتنظيم السكن العشوائي واكثر من ٦٠٠ مليون لدعم الصناعة

الجماهير/ الحسن سلطانة -رفعت الشبلي
عقدت اللجنة الوزارية لتتبع تنفيذ المشاريع الخدمية والتنموية بحلب اجتماعاً في القصر البلدي ناقشت فيه تتبع تنفيذ المشاريع والصعوبات التي أثرت على سير تنفيذها .
وأكد رئيس اللجنة وزير الموارد المائية المهندس حسين عرنوس أن الحكومة راضية عما تم إنجازه من مشاريع في المحافظة وتولي أهمية خاصة للمشاريع التنموية وإقلاع عجلة الإنتاج وخاصة الصناعي والزراعي، مشدداً على ضرورة سير تنفيذ المشاريع بشكل صحيح ووفق جدول زمني و تحسين الوضع الخدمي ضمن الإمكانيات المتاحة والإسراع في إجراء العقود، مبيناً أنه تم البدء بعمليات صرف مستحقات المشاريع المتوقفة لافتاً إلى أن هناك إرادة قوية لإنجاز هذه المشاريع .


بدوره أكد وزير الإدارة المحلية والبيئة المهندس حسين مخلوف أن التحدي اليوم بإكمال عملية البناء والإعمار وإعادة حلب إلى سابق عهدها و تأمين كل ما يلزم لأهالي حلب لعودتهم إلى منازلهم وهذا ما تعمل عليه الحكومة منذ اليوم الأول لتحرير حلب .
ولفت الوزير مخلوف إلى أهمية دعم الموارد المحلية لأنها الأقدر على تحديد الأولويات وتنفيذ البرامج ومعالجتها وتأمين الأولويات وتذليل الصعوبات التي تعترضها، مبينا أنه تم رصد خمسة مليارات ليرة لتنظيم السكن العشوائي ضمن اهتمام الحكومة بهذه المناطق والمتابعة مع المحافظة ومجلس المدينة .


ودعا الوزير مخلوف إلى العمل بروح الفريق الواحد بين الشركات والمؤسسات العامة للتعرف على الحاجات والعوائق للنهوض بتقديم الخدمات لمواطني حلب.
من جانبه أكد وزير الصناعة المهندس محمد معن زين العابدين جذبة انه تم زيادة دعم المنشآت الصناعية والحرفية ب ٦٥١ مليون ليرة سورية لتنفيذ البنية التحتية .
وبين الوزير جذبة أن حلب تضم ٨ مناطق صناعية وان إهتمام الحكومة الصناعي لن يقف عند المدن وتعمل على توطين الصناعة في الريف مثل دير حافر، مسكنة ،نبل والزهراء ، مؤكداً أن عودة الصناعيين إلى حلب هو دليل على ازدياد الخدمات وتطورها وهي رسالة للصناعيين داخل سورية وخارجها للعودة والبدء بعملهم .


بعد ذلك قامت اللجنة الوزارية بجولة على الأحياء الشعبية شملت (جامع الحلوية ،سوق السقطية ،سوق الزهراني ،خان القرقناوي، القاطرجي ،المسير ،دوار الجزماتي ،والحيدرية ) واستمعت الى مطالب المواطنين التي تركزت على عودة الكهرباء والمياه والطرقات.
شارك في الاجتماع والجولة أمين فرع الحزب بحلب فاضل نجار ومحافظ حلب حسين دياب ورئيسا مجلسي المحافظة والمدينة وعدد من أعضاء المكتب التنفيذي لمجلس المحافظة.
ت. هايك
رقم العدد ١٥٧٤١