المسؤولون في الحزب والدولة يؤدون صلاة عيد الأضحى ويزورون مقبرة الشهداء والجرحى في مشفيي العسكري والرازي

حلب / الجماهير
زار المسؤولون في الحزب والدولة بحلب مشفيي العسكري والرازي واطمأنوا على صحة الجرحى والمصابين ، متمنين لهم الشفاء العاجل .
كما زاروا مقبرة الشهداء وقرأوا الفاتحة على أرواحهم الطاهرة ووضعوا أكاليل من الزهر على ضريح الجندي المجهول.
وكان المسؤولون قد أدوا صلاة عيد الأضحى المبارك في جامع " الحاج عبد المجيد مصري" في حي كرم الجبل بمدينة حلب.
وأكد خطيب العيد سماحة الشيخ / نجم النجم / أنه في هذا اليوم الأغر تنحر الأضاحي وتقدم الهدايا والعطايا ويتبادل الأهل والأصدقاء الزيارات ويتذاكر الميسورون حقوق الضعفاء لتشمل الفرحة كل بيت، لافتاً إلى أنه ما أحوجنا اليوم إلى دروس حية في التضحية والفداء والاعتصام بحبل الله والصبر والإيمان لمواجهة من يريد الشر لسورية .

وأوضح خطيب العيد أن الإرهاب عاث فساداً في هذا المسجد وحولوه إلى مقر للقتل والدمار والخراب ونشر الفكر الظلامي قبل أن يطهره رجال الجيش العربي السوري لتعود كلمة الله أكبر، وتعود الصلوات فيه كما يريدها الإسلام السمح لا كما أرادوها كلمة قتل وتدمير.
ودعا سماحة الشيخ النجم الله أن يحفظ سورية من كل مكروه وينعم عليها بالأمن والأمان ويكتب النصر على يدي قائد الوطن السيد الرئيس بشار الأسد ويسدد خطاه ويرحم الشهداء ويشافي الجرحى .

شارك في الفعاليات أمينا فرعي حزب البعث العربي الاشتراكي في حلب وجامعة حلب فاضل نجار والدكتور إبراهيم الحديد ومحافظ حلب حسين دياب وقائد شرطة المحافظة اللواء عصام الشلي ورئيس الجامعة الدكتور مصطفى أفيوني ومدير الأوقاف ومفتي حلب ورئيسا مجلسي المحافظة والمدينة.
ت. هايك اورفليان
رقم العدد ١٥٧٦٥