حملة سوا بترجع احلى التطوعية تواصل عملها ..إزالة الأنقاض والمساهمة في اعادة الإعمار


الجماهير / عموري الساجر _ محمد حلاق

تتابع حملة (سوا بترجع أحلى) نشاطاتها التطوعية في مناطق حلب المتضررة من الارهاب وتقوم بترحيل الانقاض وفرز الاحجار الاثرية وتقليم الاشجار وزراعة الشتلات وتزيين المنصفات الطرقية في المدينة بالتشاركية مع اتحاد شبيبة الثورة وبطريركية مار افرام السريان وبصمة شباب سورية وعدد من الجمعيات الاهلية
وتهدف الحملة الى اعادة الحياة للمناطق المدمرة بفعل الارهارب ونشر ثقافة العمل التطوعي والعمل على تفعيل دور المجتمع في اعادة الاعمار .


وبين صهيب غربي عضو قيادة فرع جامعة حلب للاتحاد الوطني لطلبة سورية ان الحملة تستهدف عدة محاور منها محور المنطقة الممتدة من دوار الكرة الى دوار جسر الحج وتجميل حدائق سيف الدولة و جامع سعد بن ابي وقاص وترحيل الانقاض وفتح الشوارع المغلقة بسبب تراكم الانقاض وطلاء الارصفة وتنظيفها في المنطقة من سيف الدولة الى دوار الحج بالاضافة لتجميل كورنيش الاذاعة وزراعة اشجار واعشاب ضمن الحدائق واحواض للزهور ضمن منصفات الشوارع
كما عبر المشاركون بالحملة عن ارتياحهم وسعادتهم في المشاركة بهذا العمل التطوعي .


خالد ناصر رئيس الهيئة الادارية لمعهد الفنون التشكيلية والتطبيقية وصف الحملة بانها حملة تطوعية ونموذجية وهي عبارة عن ترحيل انقاض من حديقة سيف الدولة وان عدد المشاركين حوالي 200 مشارك من جامعة حلب وشبيبة الثورة ومن جانبه اوضح مصطفى عبادي عضو قيادة رابطة الشهيد يوسف العظمة : نحن كشباب سورريين ومن ايماننا بوطننا وقائدنا وبهمة جيشنا العظيم نكون الى جانب الجيش بطريقة رديفة له وهي الاعمال التطوعية .
وعن جيل الشباب بين عمر حمو احد المتطوعين اننا للسنة الثانية نشارك في هذه العمل الذي يستهدف جيل الشباب لنساهم في اعادة اعمار سورية .


واشارت الطالبة روان قرقناوي اننا نعمل بشكل طوعي لاعادة تنظيف الحدائق وزرع الاشجار والورود لتعود المنطقة زاهية وجميلة كما كانت.


ت هايك
رقم العدد ١٥٧٩٥