دورة الملازمة والممارسة الصيدلانية الصحية لفرع نقابة الصيادلة

 

الجماهير - محمد حلاق

انطلقت دورة الملازمة والممارسة الصيدلانية الصحية والتي تقيمها اللجنة العلمية لفرع نقابة الصيادلة والتي تستمر لثلاثة أيام.
أكد رئيس فرع نقابة الصيادلة بحلب د.الصيدلاني محمد مجنو على أهمية هذه الدورة بالنسبة للطلاب الخريجين حديثاً أو قديماً وبالنسبة للطلاب السنة الرابعة والخامسة المقبلين على الحياة العملية بحيث تكون الدورة عامل مساعد للربط بين ماهو نظري وبين التطبيق العملي له ، مضيفاً أن الملازمة هي إلتزام الصيدلي بالدوام ضمن صيدلية حتى يكون جاهز للحياة العملية عند التخرج من الجامعة ، كما أن هذه الدورة تعطي للصيدلاني الجديد فكرة عن ماهو مسموح إعطاؤه دون وصفة طبية وماهو غير مسموح ، إضافة لذلك تساعده على كيفية قراءة الوصفة الطبية.


ولفتت عضو نقابة صيادلة سورية د. ميس قطاية أن هذه الدورة تساعد الخريجين في الدخول لسوق العمل وخاصة للذين لايرغبون أن يكونوا مندوبين لشركات الادوية فهذا يحد من خبرتهم بمختلف صنوف الأدوية ، مضيفةً أن من أهداف الدورة تهيئة صيادلة قادرين على الدخول لميدان العمل وهم مسلحون بالخبرة العلمية والعملية.
وأوضحت رئيسة اللجنة العلمية لفرع النقابة د. الصيدلانية رولا سفر أن الدورة تهدف ربط النظري بالواقع العملي وتطوير معلومات المنتمين للدورة وتذكيرهم بالمعلومات القديمة ، مضيفة أنه سيتم العمل على هذه الدورات بشكل مستمر لمواكبة كل ماهو جديد في الميدان العلمي والطبي.
وأشار الدكتور الصيدلاني أنطوان حكيم وهو محاضر إلى أن هذه الدورة تساعد الصيدلاني في الطريقة التي عليه أن يتبعها في حال قدوم أي مريض للصيدلية وماهية الحالة التي تستدعي صرف وصفة طبية وماهي الحالة التي تستدعي استشارة طبية من دكتور مختص ، مضيفاً انه اعتمد لهذه الدورة على أحدث المراجع العالمية لنستقي منها أدق المعلومات.


وتتركز محاور الدورة على الزمر الدوائية وتطبيقاتها العلاجية و otc للحالات الهضمية والتنفسية والجلدية ، والهرمونات وصحة المرأة ، والأدوية العشبية في السوق السورية ، والتدخلات الدوائية في الوصفة الطبية ، والأسماء التجارية الأساسية للزمر الدوائية ، وقراءة التحاليل الطبية المخبرية ، والقوانين والأنظمة الخاصة بمزاولة مهنة الصيدلة.
ت هايك
رقم العدد ١٥٨٤٦