في ذكرى جريمة سلخ لواء اسكندرون...اللواء في وجدان كل سوري وسيعود الى الوطن الام

 

حلب / الجماهير

تحت شعار " اللواء عربي سوري من الأزل إلى الأبد ...العودة للوطن " أحيت الجمعية الخيرية لأبناء لواء اسكندرون العربي السوري السليب هذه الذكرى الأليمة في صالة الأسد الرياضية بعرض أوبريتي تمثيلي إيمائي شعري تناول المشاركون فيه كيفية تم فصل اللواء عن الوطن الأم والعمل على إعادته بكل الطرق وحماية تراب الوطن من كل معتد.
وألقى أمين فرع حلب لحزب البعث العربي الاشتراكي فاضل نجار كلمة أكد من خلالها أن سلخ اللواء عن الوطن الأم سورية هو مؤامرة دولية قامت بها دول التحالف مع تركيا لمنع إنشاء دولة قوية كسورية ، لأنها كانت وما تزال الدولة المناهضة للمشاريع الاستعمارية ، موضحاً أن كل شبر من أرض الوطن هو مقدس وما تم اغتصابه سواء اللواء أو الجولان أو غيره من الأراضي سيعاد إلى سورية بقوة الجيش العربي السورية وحكمة السيد الرئيس بشار الأسد.


وأشار أمين الفرع إلى أن ذكرى سلخ اللواء اليوم تؤكد أن تاريخ الاستعمار التركي كان ولا يزال ملطخاً بالسواد ، منذ اغتصاب اللواء إلى احتلال عفرين اليوم وبعض القرى في الريف الشمالي بأسلوب دموي إجرامي .
بدوره بين رئيس الجمعية الخيرية لأبناء لواء اسكندرون شاهين الحجي في كلمة أبناء اللواء أن المقاومة قيادة وشعباً هي الطريق الوحيدة لاسترجاع ما تم سلبه واغتصابه ، لافتاً إلى ان إرادة السوريين هي المعيار الذي يؤكد على تصميمنا وإصرارنا على النصر الكبير ، مشيراً إلى أن العصابات التركية عبر تاريخها تتآمر على وطننا وأكبر دليل على ذلك ما تقوم به اليوم برئاسة المجرم الاخواني " أردوغان " الذي كشف عن وجهه الحقيقي وأطماعه التوسعية هو وأجداده ، موضحاً أن أبناء اللواء الذين أبعدوا عن مكان عيشهم يعاهدون قائد الوطن أنهم لن ولم ينسوا اللواء أبداً وسيناضلون مع أخوانهم السوريين ليعيدوا كل شبر تم اغتصابه وسلبه واحتلاله.


وأكد عدد من الحضور أن لواء اسكندرون ينبض في قلب كل سوري مخلص لوطنه وهو في الذاكرة الوطنية الحيّة لكل مواطن شريف متشبث بوطنه وبتراب سورية الحبيبة التي تقدم أشرف ملاحم البطولة والنصر في حربها على قوى الشر والتكفير والظلام لتصنع الانتصار الأكبر بتضحيات الجيش العربي السوري وبالتلاحم الشعبي في ظل القيادة الحكيمة والشجاعة للسيد الرئيس بشار الأسد.
حضر الفعالية رئيس جامعة حلب الدكتور مصطفى افيوني وأعضاء قيادة الفرع وقيادات الشعب الحزبية والمنظمات الشعبية والنقابات المهنية والفعاليات .


ت. هايك
رقم العدد 15875