حفاظا على السلامة العامة...إعادة جرد الأبنية السكنية المتضررة والآيلة للسقوط


حلب / الجماهير

وجه رئيس مجلس مدينة حلب الدكتور المهندس معد المدلجي خلال اجتماعه مع مديري المديريات الخدمية والمديريات المركزية المعنية في مجلس المدينة بإعادة جرد الأبنية السكنية المتضررة والآيلة للسقوط والتي تشكل خطورة على السلامة العامة وإجراء مسح شامل لها ليتم الكشف عليها من قبل لجان السلامة وإخلاء الأبنية ذات الخطورة العالية بشكل فوري وإغلاق مداخلها لمنع عودة الأهالي إليها وإغلاق الشوارع المحيطة إن دعت الضرورة، وأن يقوم المديرون الخدميون بالتوجيه والطلب إلى المخاتير ولجان الأحياء لبذل جهود مضاعفة لتحديد الأبنية المتصدعة التي يمكن أن تشكل خطورة على المواطنين خاصةً المأهولة منها، لافتاً إلى أهمية توعية المواطنين بضرورة إعلام مختار الحي أو المديرية الخدمية بأي حالة تصدع أو تسرب مياه للأقبية يتم لحظها في الأبنية السكنية المأهولة ليتم الكشف الفوري عليها من قبل لجنة السلامة العامة، مؤكداً أن المهم في الدرجة الأولى هو الحفاظ على أرواح المواطنين من خلال الإخلاء الفوري للأبنية الخطرة ومن ثم تأتي المعالجة لاحقاً ووفق الأولوية التي تحددها درجة الخطورة.
من جانب آخر وجه الدكتور المدلجي المديرين الخدميين بمتابعة العمل بجرد المخالفات الحديثة التي نشأت بعد تحرير المدينة ومعالجتها وفق المرسوم ٤٠ لعام ٢٠١٢ وقمع المخالفات العمرانية بشكل فوري.
وأكد رئيس مجلس المدينة ضرورة المتابعة الدائمة لحالات الخلل في شبكة الإنارة العامة من قبل الدائرة المختصة بالتنسيق مع المديريات الخدمية وإجراء الصيانة اللازمة للأعطال الحاصلة في الشبكة.
كما أشار إلى ضرورة بذل جهود مضاعفة لتحسين واقع النظافة في المدينة وزيادة عدد الحاويات في بعض الأحياء حسب الحاجة.
رقم العدد 15882