حرفيو حلب يطالبون بتزويد المناطق الحرفية بالكهرباء وإشراك خبير المهنة في لجان التكليف الضريبي


الجماهير – حسن العجيلي

تصدر واقع الكهرباء مطالب حرفيي حلب خلال مجلسهم السنوي الثاني حيث طالبوا بالإسراع بتزويد المناطق الصناعية والحرفية بالكهرباء وفي مقدمتها مناطق الراموسة وبستان الباشا وشمال الحيدرية والقاطرجي ، إضافة إلى بقية التجمعات الصناعية والحرفية ولاسيما تجمع الصالحين والمعادي ، مشيرين إلى ضرورة إصلاح المراكز المتضررة وصيانة الشبكة .
كما طالب أعضاء المجلس بضرورة إشراك خبير المهنة في لجان التكليف الضريبي منعاً لحدوث غبن في قيم التكليف مشيرين إلى أنه تم رفع الضريبة السنوية من سبعة آلاف إلى 80 ألف ليرة سورية لبعض المنشآت الحرفية ، إضافة إلى المطالبة بإشراك الحرفيين في لجان التسعير في المحافظة ، وكذلك تمت المطالبة برفع أجور التصوير الفوتوغرافي وإعادة دراسة سعر الرغيف في ضوء ارتفاع تكاليف الإنتاج .


من جانبه عضو قيادة فرع حلب لحزب البعث العربي الاشتراكي رئيس مكتب العمال والاقتصادي الفرعي عماد الدين غضبان أوضح أن القطاع الحرفي يحظى باهتمام كبير من القيادتين السياسية والإدارية نظراً لما يشكله من دعامة للاقتصاد الوطني ، خاصة وأن حلب تعتبر العاصمة الاقتصادية والحاضنة الأساسية للصناعة الوطنية ، مؤكداً أن طلبات الحرفيين تلقى الاهتمام اللازم ويتم تلبيتها ضمن الإمكانات المتاحة .
بدوره بكور فرح رئيس اتحاد الحرفيين دعا إلى ضرورة متابعة اللجان المالية من قبل خبراء المهنة والتنسيق الدائم لما فيه مصلحة الحرفيين والإرتقاء بأدائهم ، مشيداً بالدعم الذي يلقاه الحرفيون من قبل القيادة والحكومة .
حضر المجلس أوريا حج أحمد رئيس مكتب الفلاحين الفرعي وإبراهيم بدور أمين شعبة المهن الحرة والمهندس باسل عيسى رئيس دائرة الحرفيين في مديرية الصناعة .
ت : خالد صابوني
رقم العدد 15886