جماهير حلب تستنكر السياسات الامريكية العدوانية في المنطقة واستهداف الفريق سليماني ورفاقه. المشاركون: مصممون على المقاومة و لن نتنازل عن أي شبر من أرضنا

 

حلب / الجماهير

نظمت الفعاليات الشعبية وقفة احتجاجية في ساحة سعد الله الجابري تعبيراً عن رفضها للوجود الأمريكي والتركي على الأراضي السورية واستنكاراً لاستهداف القوات الأمريكية للمقاوم الفريق قاسم سليماني وزملائه واستشهادهم في العراق .
و ندد أبناء حلب بالعدوان الأمريكي والتركي على الأراضي السورية وبجرائم مرتزقتهم بحق الأهالي وتدميره البنى التحتية مؤكدين أن الجيش العربي السوري هو الضمانة الوحيدة لتحقيق الأمن والأمان للوطن.
وحمل المشاركون في الوقفة الأعلام الوطنية واللافتات التي تستنكر الوجود الأمريكي والتركي على الأراضي السورية مشيرين الى أن استهداف الشهيد سليماني هو استهداف لمحور المقاومة.


و قام المشاركون بحرق العلم الامريكي مرددين هتافات تندد بالسياسات الاستعمارية في المنطقة ودعم هذه الدول للإرهاب مؤكدين أن السياسات العدوانية الأمريكية في العالم مبنية على إشعال الحروب وتدمير واحتلال الدول ونهب خيراتها ومناهضة الشرعية الدولية والقانون الدولي وتصب في إطار الدعم غير المحدود لكيان الاحتلال الإسرائيلي ومخططاته الاستعمارية في المنطقة وفي إطار الحرب المستمرة على سورية.
" الجماهير " وخلال وجودها بين المشاركين رصدت اللقاءات التالية :
مدير أوقاف حلب الدكتور محمد رامي العبيد بين أن الوقفة التضامنية اليوم تمثل رسالة للعالم بأن الشعب السوري لن يتنازل عن أي شبر من أرضه مؤكدا أن هذا الأمر يتم توارثه جيلا بعد جيل، وما قامت به أمريكا من عدوان أدى لاستشهاد رموز المقاومة يؤكد تخبط سياساتها واقتراب نهايتها.
وطالب فائق العثمان القوات التركية والأميركية بمغادرة البلاد التي دخلوها لخدمة مصالحهم في المنطقة، في حين وصف الدكتور فيصل علي العيسى الوجود الأمريكي والتركي بالاحتلال رافضاً المشاريع التركية و الأمريكية التي تهدف إلى تقسيم الأراضي السورية، مشيراً إلى ان السوريين مصممون على تحرير آخر شبر من أراضيهم من الإرهاب.
و أشار رئيس اتحاد عمال المحافظة مصطفى وزان ادلبي إلى أن أبناء حلب يد واحدة وعلى قلب رجل واحد مساندون لجيشهم واثقون بأنه الوحيد القادر على حمايتهم ودحر كل عدوان وإرهاب، وأن النظامين الأمريكي والتركي الذين يعيشون بأوهامهم لن ينالوا من عزيمتنا وصمودنا وأن مصيرهم كمصير الأدوات التي شغلهوها سابقا سيندحرون أذلاء.
ولفت رئيس فرع نقابة المحامين نجدت عفش إلى أن وقفة اليوم تشكل رسالة للعالم أجمع بأن ما تقوم به أمريكا وتركيا هو استمرار لمسلسل القتل والإرهاب والخراب المستمر تجاه الشعب السوري منذ ثماني سنوات ولا يزال، وأن الجيش العربي السوري الذي يدافع عن كل شبر من أرض الوطن طيلة هذه المدة هو الضمانة الوحيدة لحماية تراب ووحدة سورية.
وأوضح رئيس اتحاد طلبة جامعة حلب عمار كعدة أن شهادة القائد قاسم سليماني هي شهادة الانتصار ، وما هذه الوقفة في الساحة سوى إثبات للعالم أن حلب الوفاء التي انتصرت بصمود شعبها وبطولات جيشها.
في حين بين سمير نجيب من فصائل المقاومة الفلسطينية أن مشاركتهم اليوم لتقديم المباركة باستشهاد رمز من رموز المقاومة .
مختار رسم الحرمل الكبير قال "للجماهير " : جئنا لنقف وقفة تضامن مع إيران الشقيق وإجلالاً لأرواح الشهداء الذين ضحوا بأرواحهم من أجل مجابهة غطرسة أمريكا ولنقف مع محور المقاومة ومهما هددت أمريكا ودمرت واغنتصبت أراضينا ستكون نهايتها الخروج مخذولة وستبقى المقاومة صلبة وستبقى سورية حرة بهمة جيشنا الباسل فإننا قادرون على تحرير البلد من العملاء والمحتلين. الشعب السوري قادر على الصمود رغم حصار أمريكا وسنكون الجند الأوفياء لمسيرة اعادة الاعمار على كافة الأراضي السورية وتحرير آخر شبر منها.
في حين قالت نريمان محمد: اجتمعنا اليوم في ساحة سعد الله الجابري لتقديم التبريكات لدولة ايران باستشهاد بطلها الذي منح جميع دول محور المقاومة باستشهاده مزيدا من الصلابة لاستكمال مسيرته في الدفاع عن الاراضي وتحريرها من المحتلين الأمر الذي سيزيد من الاصرار والارادة على النهج المقاومة.
من جانبها روزا سلوم مديرة ثانوية زكي الارسوذي عبرت عن استنكارها الأفعال الاجرامية المستمرة من قبل الولايات المتحدة الامريكية التي تستبيح اراضي غيرها وانه من حق الشعوب كافة الوقوف في وجه الغطرسة والدفاع عن اراضيها
متمنية أن الانتقام يكون قادم سواء على الاراضي الامريكية او في الاراضي السورية او اي مكان يتواجد فيه الجنود الامريكيين.
محمد علي عمر- موظف : إن الممارسات الأمريكية العدوانية تعكس عقلية الهيمنة والإستكبار التي تمارسها أمريكا بحق شعوب العالم.
ازدهار قره جلي مديرة مدرسة: مهما اشتد العدوان الصهيوأمريكي على محور المقاومة ستبقى جذوة المقاومة متقدة والشعوب المقاومة أكثر تصميماً على مواجهة العدوان.
فاطمة حرح معلمة :الشعب العربي السوري سيبقى على عهده في دعم ومؤازرة كل الشعوب المقاومة والمدافعة عن حقوقها ضد كل الإعتداءات.
ماهر بدوي موظف :إن جريمة اغتيال الشهيدين سليماني والمهندس هي حلقة ضمن مسلسل الإعتداءات الأمريكية والتي تحاول من خلالها استهداف روح المقاومة ولكنها لن تنجح.
روز حبو موظفة :إننا اليوم أشد اصراراً وتصميماً على المضي في التصدي للغطرسة الأمريكية وعنجهيتها ضد شعوب منطقتنا.
أحمد قره حسين عامل : إن محور المقاومة والممتد من إيران وإلى اليمن مروراً بالعراق وسورية ولبنان وفلسطين هو أشد تماسكاً من أي وقت مضى ومصمم على افشال كل المخططات العدوانية على منطقتنا.
محمد شحادة:إن روح المقاومة ونهجها مستمر لدى أبناء أمتنا حتى رحيل آخر جندي من جنود الإحتلال عن أرضنا العربية وإن هذا الإغتيال لقادة المقاومة عمل جبان ونحن على نهج المقاومة حتى النصر.
محمد ابراهيم: إن الشهادة هي فخر واعتزاز لكل انسان مقاوم و الشهيد الفريق قاسم سليماني أحد رموز الشهداء .
حسين الحجي: إن القادة سليماني والمهندس رجال صدقوا ماعاهدوا الله عليه ،واذا ذهب شهيد منا فألف رجل يولد كل يوم وسنبذل الغالي والنفيس من أجل إعلاء كلمة الحق.


ت. هايك
رقم العدد ١٥٩١٣