بدأ أعمال دورته العادية الأولى لهذا العام .. مجلس المحافظة يشدد على ضبط الأسواق ومحاسبة المخالفين

 

الجماهير - محمد حلاق

ضبط الأسعار ومراقبة الأسواق ووضع الآليات المناسبة لحسن تطبيق المرسومين التشريعيين /3- 4/ اللذان أصدرهما السيد الرئيس بشار الأسد كانت محور الجلسة الافتتاحية لمجلس محافظة حلب في دورته العادية الأولى لهذا العام .
وأكد أعضاء المجلس على ضرورة تكثيف عمل لجان المراقبة سواء لجان المجلس أو دوريات التجارة الداخلية وحماية المستهلك بما يخص ضبط الأسعار ومنع التلاعب بقوت المواطنين وحاجاتهم الأساسية .
ولفت رئيس مجلس المحافظة محمد حنوش إلى القرارات التي اتخذت أمس في الإجتماع مع الأسرة التموينية برئاسة محافظ حلب بإلزام المخابز الخاصة والعامة بوضع كاميرات مراقبة وربطها مباشرة مع مديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك وذلك للحد من عمليات التلاعب وتهريب الدقيق التمويني والمازوت وبيعه بالسوق السوداء ، مضيفاً أنه يجب الإنتهاء من هذه العملية خلال مدة أقصاها شهر ، وكذلك إلزام محطات الوقود أيضاً بربط كاميراتها مع مديرية التجارة الداخلية أيضاً وفرع شركة محروقات وذلك لمكافحة أي محاولة لتهريب الوقود ومعاقبة أي مرتكب بالعقوبة المناسبة .
وبيّن حنوش أنه يجب وضع التسعيرة على جميع المواد والإعلان عنها بالليرة السورية ، مشدداً على قيام لجان المجلس بالتعاون مع دوريات مديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك على الأسواق التجارية وسوق الهال وخاصة تجار الجملة وإلزامهم بمنح الفواتير لباعة المفرق ، منوهاً إلى أن هذه الجولة هي جولة تنبيهية بداية من أجل وضع التسعيرة ، وبعد ذلك سيتم فرض عقوبات بموجب ضبوط بحق المخالفين .
وكان المجلس قد استهل جلسته بانتخاب أمين سر للمجلس وفاز عضو المجلس جورج بخاش بالتزكية ، بالإضافة إلى فوز كلاً من عضوي المجلس مرهف الرزوق ويوسف دشو كعضوين مراقبين ، و انتخاب لجنة تدقيق العقود والإيرادات والتي تألفت من الأعضاء : إبراهيم بدور – مرهف الرزوق – محمود عبد الكريم .
هذا ويستأنف المجلس أعماله غداً بمناقشة قطاعات التجارة الداخلية والزراعة والري والكهرباء والمياه والصرف الصحي .
ت: هايك
رقم العدد ١٥٩٢٥