طالبوا بصيانة الطرقات و المدارس في الريف المطهر .. مجلس محافظة حلب يختتم أعمال دورته العادية الأولى

 

الجماهير - محمد حلاق

تركزت مداخلات أعضاء مجلس محافظة حلب في ختام دورتهم العادية الأولى لهذا العام على ضرورة صيانة المدارس وخاصة في الريف الشرقي حيث تحتاج العديد من المدارس إلى ترميم وصيانة ومنها مدرسة الشيخ علي التابعة لمجمع دير حافر والتي يصل عدد طلابها إلى (420) طالب ، ومدرسة عيشة التي تحتاج لترميم في المبنى ومدرسة الدرعية التي تحتاج إلى زيادة في عدد الصفوف مسبقة الصنع لكي تستوعب عدد الطلاب المتواجدين فيها.
وفيما يخص الوضع الخدمي لفت أعضاء مجلس محافظة حلب إلى ضرورة الاهتمام بصيانة الشوارع وخاصة التي تحوي حفر تمتلئ بالمياه والأوحال في فصل الشتاء ، إضافة لبعض الطرقات التي تحتاج إلى إنارة وأعمدة للكهرباء ، وتغيير اتجاهات السير في بعض الشوارع التي يمكن أن يتم العمل على جعلها ذهاب وإياب ، إضافة إلى بعض الإشغالات للأرصفة التي يجب معالجتها بالطريقة المناسبة .


وأكد رئيس مجلس محافظة حلب محمد حنوش على العمل المستمر وبشكل يومي بتوزيع أسطوانات الغاز من خلال حملات تستهدف جميع الأحياء وذلك لتقليل الضغط والطلب على هذه المادة ، وأن يتم ذلك بإشراف لجنة من المحافظة لتواكب هذه السيارات وتشرف بشكل مباشر على عملية التوزيع ، منوهاً إلى أنه سيتم التعميم على اللجان الفرعية للمحروقات في الريف ليتواجدوا أثناء توزيع المادة منعاً من حدوث أي تلاعب .
وفي ختام الجلسة صوّت أعضاء المجلس على مجمل التقارير الواردة ومحاضر اجتماعات لجان المجلس وأقرها .
ت: هايك
رقم العدد ١٥٩٢٧