الجيش يواصل تقدمه بريف إدلب الجنوبي ويطهر بلدة معصران وقرية الصوامع في محيط معرة النعمان

إدلب-سانا- الجماهير
طهرت وحدات من الجيش العربي السوري بلدة معصران وقرية الصوامع شمال شرق مدينة معرة النعمان بريف إدلب الجنوبي وذلك بعد اشتباكات عنيفة مع إرهابيي تنظيم جبهة النصرة والمجموعات الإرهابية المتحالفة معه.
وذكر مراسل سانا أن وحدات الجيش العاملة في ريف إدلب وبعد أن طهرت الليلة الماضية قرية الزعلانة المشرفة على الطريق الدولي معرة النعمان- سراقب وبسطت سيطرتها في وقت متأخر على قرية الدانا غرب الطريق الدولي وسعت عملياتها اليوم إلى الشمال الشرقي باتجاه بلدة معصران وقرية الصوامع جنوب شرق مدينة سراقب.
وأفاد المراسل بأن وحدات الجيش خاضت معارك شرسة ضد تجمعات ومراكز وتحصينات التنظيمات الإرهابية في بلدة معصران وقرية الصوامع شمال شرق مدينة معرة النعمان أحد المعاقل الرئيسية لتنظيم جبهة النصرة الذي يضم مئات المرتزقة الأجانب في صفوفه.
وأشار المراسل إلى أن الاشتباكات انتهت بالسيطرة على بلدة معصران وقرية الصوامع بعد القضاء على آخر تجمعات الإرهابيين فيها وتضييق الخناق على الإرهابيين في مدينة معرة النعمان من الجهتين الشرقية والشمالية.
وطهرت وحدات من الجيش أمس قرى وبلدات معر شورين والزعلانة والغدفة والدانا بريف إدلب الجنوبي بعد دحر الإرهابيين منها لتصل القوات إلى الطريق الدولي حلب حماة شمال مدينة معرة النعمان.
رقم العدد ١٥٩٣٣