ليالي المقامات.. سلسلة حفلات فنية تستعيد الطرب الحلبي الأصيل

حلب-الجماهير -سانا
بهدف تعريف الجمهور بالمقامات الشرقية والارتقاء بذائقته الفنية أقيم حفل فني بعنوان “ليالي المقامات” تضمن مجموعة من الأغاني على مقام السيكا إلى جانب باقة من القدود والموشحات الأندلسية والأغاني الطربية الأصيلة قدمتها مجموعة من نجوم الغناء الحلبي على مسرح نقابة الفنانين بحلب.
وبين الفنان عبد الحليم حريري رئيس فرع نقابة الفنانين بحلب أن احتفالية /ليالي المقامات/ هي استمرارية لسلسلة فعاليات لتقديم المقامات الشرقية بأنواعها والتعريف بها تستهدف الجمهور الذواق والمحب لهذا اللون من الطرب.
وأوضح جابر الساجور مدير الثقافة بحلب أن هذه الحفلات تقام شهرياً وتعنى برفع الذائقة الموسيقية لدى عموم الجمهور لافتاً إلى أنها تلقى استحسان الحضور وتحقق المتعة لدى الجمهور الحلبي.


وفي لقاء مع عدد من الفنانين المشاركين بالحفل الذين قدموا وصلات غنائية منوعة لفت الفنان الحلبي عمر سرميني إلى أن السهرة مخصصة للمقام الخامس من المقامات الشرقية الشهيرة وهو مقام السيكا مقدماً وصلة من الأغاني الطربية مثل أيها الساقي جادك الغيث وغيرها من الموشحات.
كما تخللت الحفل قصائد وأغان طربية منوعة لعمالقة الفن الأصيل كأم كلثوم وغيرها من الفنانين وقدمت الفنانة الشابة أسمهان أغنية طربية لاقت تفاعلاً من الجمهور وأعربت عن سعادتها بالمشاركة لتقديم الفن الأصيل بينما قدم الفنان عابد حيلاني مجموعة من أغاني مقام السيكا والموشحات والقدود والطقطوقة الحلبية الشهيرة.
وقال الفنان سمير طويل إن مدينة حلب مدينة عريقة في مجال الفن وهي عاصمة الأدب والطرب مبيناً أن أهالي حلب قد اعتادوا على مثل هذه الاحتفالات للاستمتاع بالأغاني والأصوات الجميلة.
وأعرب المغترب محمود درعزيني عن سعادته بحضور الحفل مشيراً إلى أن هذه الأمسيات الطربية الأصيلة تعزز شعور الانتماء للوطن.
ت ـ هايك أورفليان