فن الفسيفساء والنحت الخشبي في صالة تشرين

الجماهير - إبراهيم داود
افتتح معرض فن الفسيفساء الذي تقيمه جمعية العاديات بحلب في صالة تشرين للفنون الجميلة ليقدموا حرفة صناعة الفسيفساء التي تعود من جديد لمدينة حلب من قبل محبي هذا الفن العريق الذين تجمعوا في “جمعية العاديات” التي تعنى بالتراث والتاريخ وحماية الآثار بحلب والمعرض المقام والمستخدم به الحجارة الملونة شكلت لوحات ذات صبغة خاصة من الفن وهو أحد أنشطة جمعية العاديات.


يرافق هذا المعرض فن الفسيفساء أعمال للفنان النحات عبد القادر منافيخي وضم العديد من الأعمال النحتية الخشبية بمواضيع الحروفية ولفظ الجلالة .
حضر المعرض ذكرى حجار عضو المكتب التنفيذي لمجلس المحافظة وجابر الساجور مدير الثقافة بحلب وأعضاء من المكتب الفرعي لاتحاد الفنانين التشكيليين وحشد من الفنانين والمهتمين .
ت ـ جورج أورفليان
رقم العدد 15636