بعنوان (حكايتنا فرح).. انطلاق فعاليات مهرجان نيسان العاشر للطفولة بحلب

الجماهير.. عتاب ضويحي

انطلقت فعاليات مهرجان نيسان العاشر للطفولة بعنوان (حكايتنا فرح) الذي تقيمه مديرية الثقافة .
إذ اتحدت طفولة حلب بكل جنسياتها وأطيافها لتغزل نسيج من حكاياتها واتخذت من الفرح عنوانا لها..
تنوعت الفنون والفرح واحد
تنقل الأطفال واليافعين على خشبة مسرح نقابة الفنانين كفراشات أبهرت الحضور بألوانها ورقصاتها فمن أغاني الكورال عن الطفل والطفولة إلى فقرات الباليه وفقرات الرقص من الفلكلورين الأرمني والشركسي


والعزف على آلة الكمان المنفرد للعرض المميز لفرقة خيال الظل التي جسدت حكاية الطفولة والوطن.
وعلى هامش الحفل التقينا ملك ياسين مدير ثقافة الطفل في وزارة الثقافة وحدثتنا عن أهمية المهرجان حيث أن 90بالمئة من العمل هو نتاج عمل الأطفال واليافعين ضمن برنامج مهارات الحياة في حلب فريق رغم الحرب قدم ولا يزال عملا مميزا والأهمية الثانية تأتي من اطلاق وزير الثقافة عدة مشاريع للطفل وهي مشروع رعاية مواهب أبناء وبنات الشهداء، ومشروع رعاية ذوي الاحتياجات الخاصة و مشروع الأطفال الأيتام والمشروع الرابع تشجيع القراءة على مدار العام ضمن برامج وأنشطة متنوعة ليشمل أكبر شريحة ممكنة في كامل القطر حيث انطلق في دمشق واليوم يبدأ في حلب لتخضع الأعمال للتقييم .


ولعل أهم مايميز هذا المهرجان التنوع بالفئات العمرية والفرق الشعبية ووجود الفرق الأرمنية والشركسية وهذا ما يؤكد وحدة النسيج السوري.
كما التقينا برئيس دائرة ثقافة الطفل بحلب مريانا الحنش لتحدثنا عن برنامج المهرجان حيث قالت إن المهرجان يشمل فعاليات مختلفة و يتضمن اليوم الأول حفل الافتتاح و اليوم الثاني معرض نتاج عمل الأطفال واليافعين ضمن برنامج مهارات الحياة في حلب
وورشات أعمال فنية ويدوية وورشات قراءة أدبية وتفاعلية بعنوان (كتابي جناحي). واليوم الثالث يضم أنشطة وفعاليات رياضية ومسابقات ثقافية وترفيهية وفقرات غنائية وموسيقية إلى جانب يوم مفتوح يتضمن حملة توعية للوقاية من مخلفات الحرب. فيما يضم
اليوم الرابع فقرات كورال وورشات فنية وأدبية و اليوم الخامس والأخير يشهد مباريات واستعراضات رياضية وتتويج للفرق الفائزة.



يذكر أن تدريبات الكورال تحت إشراف نقيب الفنانين عبد الحليم حريري والفنان حمدي الشاطر و الحفل من إخراج فادي محمد سعيد وتقديم الإعلامي فؤاد أزميرلي.
حضر الحفل محمد سالم شلحاوي عضو قيادة فرع حلب للحزب والمهندسة ذكرى حجار عضو المكتب التنفيذي لمجلس محافظة حلب
وحمود علي الموسى مدير المراكز الثقافية بوزارة الثقافة وجابر الساجور مدير الثقافة بحلب وحشد من المهتمين والمدعوين.
ت.. جورج أورفليان
رقم العدد 15659