فطورنا سوا ... 5000 وجبة يومياً للصائمين في حلب

حلب-الجماهير-سانا
أطلقت في حلب مبادرة (فطورنا سوا) لجمعية (ساعد) الخيرية التي تهدف إلى تقديم الوجبات الغذائية للصائمين في شهر رمضان الكريم بمشاركة مجموعة من المتطوعين الشباب.
ويقول الشاب حسن هواري مسؤول التوزيع في المبادرة أن الهدف من المبادرة تقديم وجبات منوعة لأكبر عدد من الصائمين بالتعاون مع مخاتير الأحياء ومجموعة من المتطوعين الشباب يصل عددهم إلى 120 شابا وشابة وفق آلية توزيع منظمة لافتاً إلى أنه يتم تأمين المواد الغذائية من خلال التبرعات والمساعدات المقدمة من أهالي حلب.
فيما بين محمد خير الله من جمعية ساعد أن هذه المبادرة تقام في حلب للسنة الثالثة على التوالي وأنه يتم توزيع نحو 5 آلاف وجبة يومياً في أحياء حلب وخصوصاً في الأحياء المطهرة حديثاً من الإرهاب.
ويبين الشاب أمجد نعمة أحد المتطوعين أنها المشاركة الثانية له في هذه المبادرة الإيجابية لمساعدة الأهالي مؤكداً أهمية العمل التطوعي ولا سيما في شهر الخير والبركة.
الشابة دانيا شريف آغا عبرت عن سعادتها بالمشاركة بهذا العمل التطوعي المفيد قائلة “إن عمل الخير شيء جميل جداً وخاصة إطعام الصائمين وهذا ما أكدته الشابة سارة عثمان من أهمية العمل التطوعي”.
وعبر عدد من الشباب المتطوعين عن سعادتهم بتقديم المساعدة والاشتراك بهذا العمل الإنساني الخيري حيث يقومون بطهي الوجبات وتعبئتها وتغليفها وتسليمها للأهالي إما بالقدوم إلى مكان التوزيع أو إيصالها إلى الأحياء المستهدفة.
ومن الأهالي أكد يحيى أومباشي ومروان سواس أهمية مثل هذه المبادرات لتقديم المساعدات للمحتاجين ولا سيما في شهر رمضان.
رقم العدد 15678