مهرجان ليالي رمضان يواصل فعالياته في حلب

حلب-الجماهير-سانا
واصل مهرجان ليالي رمضان فعالياته في خان الوزير بحلب وسط أجواء البهجة والفرح متضمناً العديد من الأنشطة الفنية والثقافية والمسابقات.
وأكد المهندس طلال خضير رئيس غرفة سياحة المنطقة الشمالية أهمية هذا المهرجان لتسليط الضوء على المواقع التراثية والتاريخية في مدينة حلب لافتاً إلى أهمية احتضان خان الوزير لهذا المهرجان كونه يعد مركزاً تجارياً واقتصادياً مهماً ومحطة للقوافل عبر التاريخ.
من جانبها بينت إيفان زمار خازن غرفة سياحة المنطقة الوسطى أهمية هذه الفعاليات الاقتصادية والسياحية التي تعزز التآلف وقالت: “جئنا من حمص لنشارك أهالي حلب هذه الأنشطة في خان الوزير الأثري ودعماً للقطاع السياحي فيها”.
كما أوضحت الدليل السياحي غادة طحان أهمية الفقرة التاريخية التي يتضمنها برنامج المهرجان لما لها من دور كبير في تسليط الضوء على تاريخ سورية العريق المتمثل في الأحياء القديمة كحي الجديدة والدور العربية والكنائس وكيف بنيت والتوزع السكاني فيها والأسوار الأثرية.
بدروه تحدث أنس رمضان أحد مقدمي البرامج الترفيهية عن الأنشطة التي يتضمنها المهرجان وقال إن “هذه الأنشطة تهدف للمساهمة في إعادة أجواء الفرح التي اعتادت أن تشهدها حلب في العديد من المجالات الثقافية والفنية”.
وعبر العديد من الحضور عن سعادتهم بهذا المهرجان حيث أوضح الشاب رامي قشة أن “هذه الأجواء الجميلة تبعث الأمل والتفاؤل بأن الحياة عادت من جديد بعد الحرب الظالمة على سورية”.
كما أعربت روبي نصور عن سعادتها بالأجواء العائلية المميزة الأمر الذي أكدته نور زرز المقيمة في إسبانيا والقادمة لتشارك الأهل والأصدقاء أجواء رمضان.
واعتبرت ريم خضري هذا المهرجان مبادرة رائعة ومفيدة متمنية استمراريتها فيما نوه علي رضا جمالية بإقامة المهرجان في خان الوزير وتميز الأجواء الرمضانية رغم بساطتها في مدينة حلب.
رقم العدد 15692