لإحياء التراث.."امسية تراثية " باصوات جيل شبابي جديد

الجماهير / اسماء الخيرو

أقامت مديرية الثقافة بحلب بالتعاون مع الجمعية العربية المتحدة الآداب والفنون امسية تراثية أحياها كورال حلب الوطني بقيادة المايسترو احمد خياطة في صالة تشرين للفنون التشكيلية .
وقدم الكورال خلال الأمسية عدة وصلات غنائية جماعية من التراث العربي وموشحات حلبية .
كما تضمنت الأمسية وصلات غنائية فردية طغى عليها الحس الوطني وعزفا فرديا على العود والقانون والكمان مما أضفى على الأمسية حضورا شرقيا بامتياز٠
وأوضح قائد الكورال خياطة ان التراث العربي بدا بالتلاشي وهو في طريقه نحو الاندثار لذلك علينا أن نحيي التراث من خلال إقامة الفعاليات الثقافية والفنية وان ندعو الشباب للحفاظ على التراث العربي من خلال انضمامهم إلى مثل هذه الفعاليات٠
وقال عبد العظيم الملاح المدير الإداري للفرقة ان الفرقة تأسست عام ٢٠١١ وكان عدد أفرادها ٤٠ ولكن بسبب الظروف الراهنة انخفض إلى ٢٥ شابا وشابة
وأغلب أعمالهم ذات مضامين تراثية ولهم برنامج سنوي يقدمون من خلاله أعمالهم الفنية ٠
بدوره اشار الطالب احمد أوغلي ان الغناء التراثي أضاف له الكثير وهو يطمح ان يغني التراث الحلبي برؤية عصرية ٠
حضر الأمسية مدير الثقافة وعدد من الفنانين والمثقفين والمهتمين ٠
ت هايك
رقم العدد ١٥٧١٠