افتتاح معرض للكتاب في عاصمة الثقافة .. الدعوة للقراءة وتوجيه الطفولة

الجماهير / نجود سقور
ضمن فعاليات حلب عاصمة الثقافة السورية 2019 أقامت الهيئة العامة السورية للكتاب بالتعاون مع مديرية الثقافة /مركز العزيزية/معرض الكتاب السوري في دار الكتب الوطنية ، حيث ضم المعرض 350عنوانا وحوالي 5000 كتاب ومجلات الطفل والدراسات الأدبية والشعر والرواية والقصة والمجالات الفكرية والعلمية وغيرها بحسومات تصل ل50% من سعر المبيع وكافة الكتب من إصدار الهيئة العامة للكتاب.
" الجماهير " كانت حاضرة وكان لها وقفة مع القيمين على المعرض والمشاركين والزوار والبدء مع معاون وزير الثقافة المهندسة ثناء الشوا التي قالت أن المعرض جاء ضمن أنشطة فعالية حلب عاصمة الثقافة السورية و يندرج ضمن خطة وزارة الثقافة في تنشيط الكتاب والعودة للقراءة وغرس عادة القراءة لدى اﻻطفال خصوصا لأنهم عماد المستقبل.
وأكد مدير ثقافة حلب جابر الساجور من جهته أن أهمية المعرض تأتي كونه يقع ضمن احتفالية حلب عاصمة الثقافة السورية مشيرا الى أن الهدف من المعرض هو عودة القراء إلى الكتاب وتشجيع القراءة في عصر الانتريت ووسائل التواصل اﻻجتماعي ووضع الكتاب في متناول اليد مبينا أن الجزء الأكبر من المعرض مخصص للأطفالﻷ نهم نواة المجتمع وبناة مستقبله .
وتوحدت آراء مديرا المركزين الثقافيين في العزيزية جهاد غنيمي وفي الصاخور محمد سمية حول تركيز المعرض على أدب اﻷطفال لأهمية هذه الشريحة مؤكدين أيضا على أهمية هذه المعارض الهادفة لرفع سوية القراءة لدى الكبار والصغار التي تنقل رسالة للعالم عن حقيقة سورية وصورتها الحضارية بمكوناتها الثقافية.
ومن الزوار كان في جعبتنا بعض اﻻنطباعات فزينب عبد اللطيف قالت إن المعرض منوع فيه عناوين جديدة وخصت بالذكر مجلة أسامة للأطفال القديمة المتجددة ضمن أدب اﻷطفال الحاضر اﻷقوى في المعرض أما زينب السيد طالبة ماجستير في الأدب العربي اقتنت كتاب طوق الحمامة لابن حزم وبسعر رمزي بينما روزين لفت انتباهها كتب التراث منها كتاب الخانات.
معرض الكتاب مستمر لغاية 11/9ويوميا من الساعة 9صباحا وحتى 6مساء
حضر افتتاح المعرض نائب رئيس المكتب التنفيذي أحمد الياسين وعضو المكتب التنفيذي ذكرى حجار ومدير المراكز الثقافية في الوزارة حمود الموس وحشد من المهتمين.
ت هايك اورفليان
رقم العدد ١٥٨٢٤