"نجم حلب star of Aleppo" ... البرنامج الأول لاكتشاف المواهب الغنائية الأفضل

الجماهير - عتاب ضويحي

إيماناً منها بأن مدينة حلب عاصمة القدود والموشحات غنية بالأصوات الجميلة، وتمتلك خامات غنائية استثنائية، أطلقت نقابة الفنانين بحلب البرنامج الأول في المدينة لاكتشاف المواهب الغنائية الأفضل.
وبين رئيس فرع النقابة الموسيقي عبد الحليم حريري "للجماهير "أن حلب غنية بالأصوات التي تحتاج الفرصة لاكتشافها ورعايتها، لذلك أطلقنا هذا البرنامج ليس فقط لاكتشاف المواهب بل من أجل تثقيفها غنائيا وموسيقيا، فبعد الانتهاء من تجربة أداء مسح الصوت واختيار مايقارب الأربعين مشاركاً، سيخضع الناجحون لدورات تثقيفية لمدة شهر كامل يتلقون فيها محاضرات من مختصين تزيد من ثقافتهم في كيفية الغناء وصقل الصوت والوقوف على المسرح، وفيما بعد ستقام ستة عروض غنائية للمشاركين، يشارك الجمهور من خلال استبيان في تقييم الصوت واختيار "نجم حلب" الذي ستسجل له النقابة أغنية خاصة لتقديمه للجمهور، وبالنسبة للمعايير الفنية للمسح كما أوضح الحريري قائمة على صحة الأداء والتون وجمالية الصوت.

وتتألف اللجنة المختصة من الفنانين غسان عموري، أحمد خيري، شادي نجار، وغسان الدهبي،
والإشراف العام عبد الحليم حريري، والفني حمدي الشاطر ومن إخراج كمال شنو.
كما التقت " الجماهير " ببعض المشاركين إذ أبدى صالح العبدو فرحه الشديد بالمشاركة، لأنها تعطيه دافع لتطوير إمكاناته الغنائية.
وقال بدر الدين ملاحفجي إنه ينتظر هذه الفرصة بفارغ الصبر فحلب مليئة بالأصوات التي تحتاج الفرصة للظهور.
وشارك أحمد نجار غناء وعزفاً على آلة العود، واعتبرها تجربة مهمة لجيل الشباب.
وأشار أحمد السيد أن هذا البرنامج بوابة للظهور واكتشاف خامات الصوت الجميلة وتدريب الصوت على الأفضل.
رقم العدد ١٦١٩٧