لوحة وتعليق

الجماهير

أكاد لا أصدق ماتراه عيناي من حروف في هذه الرسالة.. كيف دوّنها صاحبها؟! بأية مشاعر؟! بأية أحاسيس؟! إنها لاتجلب سوى الأسى والبؤس!!