مشاريع تخرج شبابية ضمن دائرة اهتمام الجمعية العربية المتحدة للآداب والفنون

الجماهير - عتاب ضويحي

ضمن نشاطها الثقافي والأدبي، وإشراك الشباب في عملية البناء، أقامت الجمعية العربية المتحدة للآداب والفنون بالتعاون مع مديرية ثقافة حلب، ندوة بعنوان "مشاريع شبابية ضمن دائرة الاهتمام" في صالة تشرين أمس.
هدف الندوة كما أوضح عبد القادر بدور رئيس الجمعية، دمج الشباب الناشئ، من خريجي الجامعات في القيام بواجبهم الوطني لإثراء المشهد الثقافي، وإتاحة الفرص لهم لإظهار إبداعاتهم، وإمكانية تطبيق مشاريع تخرجهم على أرض الواقع، وتحقيق الإفادة للوطن والمواطن، وعند إقامة هكذا نشاطات نشارك الشباب مع حضور أهل الاختصاص وجهات رسمية ومعنية، إنما نعطي الفرصة لتلك المشاريع لتبصر النور، لاسيما أنها مشاريع ثقافية وسياحية مميزة.

وشارك كل من رغدة بدور كلية الفنون الجميلة بمشروع مزيج سوري لحفظ التراث اللامادي ، نعم الله حريري كلية الهندسة المعمارية مشروع بناء كلية الموسيقا، هلا زيتوني كلية الهندسة المعمارية ومشروع بناء قرية سياحية في ريف حلب، وذو الفقار عمر كلية الفنون الجميلة مشروع مركز شاهد الثقافي.
وقدم المشاركون شرحاً تفصيلياً عن مشاريعهم، للجنة التحكيم المؤلفة من عضوي لجنة حماية حلب القديمة الدكتور المهندس عبد القادر حريري، والمهندس مصباح باقي، اللذين قدما ملاحظاتهما ومواطن الخلل، مع الثناء على المشاريع المقدمة وأهمية تطبيقها على أرض الواقع، ودورها في إحداث قفزة حداثة مع الحفاظ على الأصالة والطابع الثقافي والعمراني لبلدنا.

وشارك الحضور برأيهم في المشاريع، متمنين أن تلقى المشاريع الاهتمام وأن تنتقل من حيز الدراسة إلى أرض الواقع والتطبيق.
تصوير - عماد مصطفى