رئيس فرع المرور شكرا

وصلتنا شكوى من احد المواطنين تتضمن اساءات صادرة عن بعض عناصر جنائية فرع المرور الذين تم تكليفهم من قبل السيد رئيس الفرع لمراقبة واقع سيارات الأجرة والعدادات والتجاوزات وغيرها من الأعمال الموكلة لهذا الجانب والملفت للنظر ان البعض بدلا من ان يدقق في هذه الحالات راح يتجاوز الانظمة ويحجز السائق والسيارة بحجة انه طلب مبلغاً اكثر من العداد وبالطبع رأي الجهات المعنية يتغلب على رأي المواطن الذي حجز في فرع المرور لمدة يوم مع سيارته في كراج الحجز وقدم الى القضاء واخلي سبيله .

هذه الحادثة جرت بتاريخ 10/3/2007 وزارنا المواطن بتاريخ 13/3/2007 يبكي ويشكي من قسوة مالحق به من ظلم كونه بعد خمسين عاما من عمره لم يتعرض لمثل هذه الحالة وبعد ان شرح التفاصيل اتصلنا مع السيد رئيس فرع المرور بحلب ووضعناه بصورة الشكوى فطالب بحضور المواطن إلى مكتبه لانصافه ان كان هناك ظلم واقع عليه وقد فتح تحقيقا مباشرا مع العناصر المخالفة للانظمة ونال بعضهم عقوبة على ما قاموا به من اعمال غير متوافقة مع الانظمة والتي لم يقبل بها السيد رئيس فرع المرور .‏

وهذه الحالة ليست الوحيدة فهناك العديد من التجاوزات في جهات عدة يحاول بعض الاشخاص والمواطنين الاساءة من خلال تصرفات فردية يسيئون من خلالها الى دوائرهم ومدرائهم وللموظفين والرأي العام نتمنى على كل مواطن يتعرض لمثل تلك الحوادث اعلام الجهات المعنية علّه يلاقي لديها معالجة وانصاف لحقوقه كما لاقى المواطن في الحادثة المذكورة آنفا من قبل السيد رئيس فرع المرور مشكورا .‏

الكاتب: 
رضا الاحمد