مشفى الشهيد باسل الأسد .. والعيادات الشاملة في مدينة منبج...خدمات علاجية نوعية لريف حلب الشرقي بإمكانيات متواضعة ...هل يتم رفد المشفى بالكادر الطبي والتمريضي وتأمين جهاز رنين مغناطيسي و جهاز تفتيت حصيات ليزر .

العدد: 
12889
أحد, 2009/08/02
النهوض بالواقع الصحي في مدينة منبج يشكل هاجسا يوميا لدى المعنيين في مديرية الصحة لضخامة هذه المدينة التي يتجاوز عدد سكانها نحو700 الف نسمة بالاضافة الى منطقتي جرابلس وعين العرب وجزء من ريف الرقة ..

ويمكن تأطير الواقع الصحي من خلال الخدمات العلاجية الحكومية التي يقدمها مشفى الشهيد باسل الأسد بالإضافة إلى مركز العيادات الشاملة الذي افتتح حديثا .. ولن نخوض في ملف المشافي الخاصة وغيرها ..‏

و نبدأ من مشفى الباسل حيث تحدث الدكتور أنور الحسين مدير المشفى قائلا : تأسس مشفى الشهيد باسل الأسد في مدينة منبج عام 1995 ويحتوي على /175/ سريراً باختصاصات مختلفة تخدم مناطق منبج وجرابلس وعين العرب وجزءاً من ريف محافظة الرقة ويتبع للمشفى قسم اسعاف وعيادات خارجية وبنك للدم حيث يقوم بخدمات اسعافية جليلة لحوادث السير وخاصة الواقعة وبكثرة على طريق حلب - الحسكة المار من مدينة منبج .‏‏

تجهيزات المشفى :‏

وقال الدكتور الحسين أن مديرية صحة حلب أولت مشافي الريف رعاية خاصة ودعماً مميزاً من حيث التجهيزات والرقابة وكان لمشفى الباسل النصيب الاكبر من بين مشافي الريف بالرعاية الخاصة والدعم المميز من حيث التجهيزات والرقابة حيث تم افتتاح قسم المعالجة الفيزيائية بتجهيزات متطورة تحت إشراف متخصصين خففت على المريض العناء الكثير كما تم افتتاح قسم الجراحة التنظيرية وبدأ العمل بإجراء عدد من العمليات الناجحة و تم تزويد المشفى بعدد كبير من التجهيزات الحديثة وفرت على المواطن الجهد والمال لضخامة عدد العمليات الجراحية بمختلف الاختصاصات كما تم تزويد المشفى بجهاز مامو غرافي متطوروجهاز غازات الدم والشوارد وجهاز رحلان كهربائي حديث خدم عدداً كبيراً من أطفال قسم التلاسيميا الموجود في المشفى بالإضافة لبقية الأقسام كما تم تزويد مشفى الباسل بوحدة غسيل كاملة متطورة بالإضافة للعدد الكبير من التجهيزات الطبية التي تم تزويد المشفى به خلال العامين الماضيين من أجهزة تنظير حالب و تنظير قوسي وجهاز أشعة بسيط ثاني .‏

وأضاف الحسين أنه تم تزويد المشفى بعدد من الحواضن ليصبح المجموع 14بالاضافة للغواصة السابقة وتزويد قسم الأشعة بجهاز أشعة ثاني – وجهاز تحميض ثاني – ثلاثة أجهزة ايكو إضافية‏

وتم تزويد المخبر بجهاز كيمياء آلي – جهاز دمويات آلي عدد اثنين – جهاز تصالب آلي – جهاز رحلان كهربائي آلي وتم تزويد قسم العمليات بجهاز جراحة تنظيرية‏

و تزويد قسم العناية المشددة بأربعة مونتورات قلبية وتم تغيير الأسرة فأصبحت جميعها آلية وعن طريق التحكم وتم تركيب مولدة أوكسجين بحيث تم الاستغناء عن طريقة تبديل الاسطوانات من حلب علماً بأن جميع المرضى المقبولين يقدم لهم العلاج الكامل الموجود في المشفى وعلى سبيل المثال بالنسبة لمرضى العناية المشددة تقدم لهم ابر الستريبتوكيناز وهي غالية الثمن خاصة بالاحتشاء ويقدم كذلك فلاكونات الألبومين لمرضى المشفى بالإضافة لبقية الأدوية التي يحتاجها هؤلاء المرضى .‏

نشاط المشفى خلال الشهر المنصرم :‏

بلغ عدد الخدمات المقدمة للمرضى مابين تاريخ 1/7/2009 وتاريخ 22/7/2009 كمايلي :‏

خدمات المخبر /18200/ تحليل - العمليات الجراحية /335/ - مرضى العيادات /2974/-‏

مرضى الإسعاف /3100/ - الولادات الطبيعية /250/ - العمليات القيصرية /47 /‏

الصور الأشعة/1900/ صورة - صور الطبقي المحوري/180/ - صور الايكو غرافي / 350/ - جلسات الكلية /145/ .‏

وقد بلغ عدد الخدمات المقدمة لشهر حزيران / 31000 / خدمة .‏

عمليات نوعية :‏

أهم العمليات النوعية التي تمت في المشفى خلال الأيام العشرين المشار إليها : فتح بطن لمريض طلق ناري متعدد الأذية و استئصال طحال وجزء من الكبد لمريضة مصابة بحادث سير‏

تم إجراء أربع عمليات تبديل مفصل ركبة خلال العام الماضي بنجاح فائق .‏

الكوادر البشرية :‏

الكوادر البشرية في المشفى تتألف من 40 طبيباً مختصاً و 59 ممرضاً وممرضة و42 طبيباً مقيماً قسم كبير منهم من مدينة حلب وعدد الكادر الاداري(68 )يتضمن ( مستخدمين –سائقين-حرس مهنيين- اداريين وغيرهم)‏

التدريب والتأهيل :‏

يقول مدير المشفى : يرافق العمل الخدمي برنامج تأهيل وتدريب علمي للأطباء والكادر التمريضي حيث تقام محاضرة يومية في كل قسم ومحاضرة أسبوعية لجميع الكادر كل اسبوع‏

وتم بنجاح فائق إجراء أسبوع العلم الطبي الثاني في شهر آذار الماضي بالتوءمة بين اختصاصيين من مديرية صحة حلب ومدرسين من جامعة حلب .‏

ومنذ عام بدأت المشفى باحداث مكتب الجودة مع لجان منبثقة عن هذا المكتب هدفه الارتقاء بالعمل الخدمي ووضع سياسات عمل في كل قسم وصولاً لتحقيق معايير الجودة العالمية ضمن الإمكانات المتاحة‏

الخطة المستقبلية :‏

ويتحدث مدير المشفى عن الخطة المستقبلية مبينا أن المقترح الأهم زيادة عدد كادر المشفى من (مستخدمين-تمريض-فنيين-أطباء ) ومديرية صحة حلب تسعى لتحقيق ذلك بدأت بفرز عناصر تمريض من خريجي مدرسة التمريض وبناء قسم إسعاف متكامل وقسم خاص بالعيادات الخارجية وقسم لسكن الأطباء المقيمين وامكانية الحصول على جهاز رنين مغناطيسي و جهاز تفتيت حصيات ليزر .‏

تكريم المشفى :‏

حصلت المشفى على شهادة تقدير وثناء من منظمة الجايكا العالمية لحسن التعامل والاهتمام‏

مبنى العيادات الشاملة‏

كما زرنا مبنى العيادات الشاملة الذي تم تدشينه ضمن احتفالات نيسان الماضي و يضم عيادات كافة الاختصاصات الطبية مجهزة بكافة المعدات والكوادر الطبية، ويتطلع المعنيون بالمجال الصحي إلى مساهمة هذه العيادات في توفير الخدمات الطبية لسكان منطقة "منبج" ريفا ومدينة إلى جانب "مستشفى الباسل" .‏

ويعتبر المبنى صرحا طبيا كبيرا يقدم خدمات جليلة للمواطنين من خلال احتوائه على عيادات تضم كافة الاختصاصات الطبية، كما يتوقع أيضا أن يكون مقصدا للمواطنين ليس فقط في المدينة بل جميع القرى التي تتبع لمنطقة "منبج".‏

ويقول الدكتور خالد العلي مدير المركز أن العيادات بدأت بتقديم العمل العلاجي الفعلي في ايار 2009 بكوادر قليلة ومحدودة وأطباء ذوي اختصاصات مختلفة وكوادر تمريضية سواء من مشفى الباسل أو من المراكز الفرعية وفق جدول محدد .‏

ويضم المركز عيادات " الأطفال – النسائية – الداخلية – السكرية – الجراحة – الأذنية و السنية " اضافة الى الصيدلية .‏

نشاط المركز :‏

وبين الدكتور العلي أن المركز قدم خلال شهري أيار وحزيران خدمات مختلفة للمراجعين الذين بلغ عددهم العام 6704 مراجعا منهم للعيادات العامة 982 مراجعا والاذنية 734 مراجعا والسنية 1026 مراجعا اضافة الى اجراء عمليات نوعية في جراحة الفكين .‏

أما العيادات الجراحية فقد بلغ عدد المراجعين 421 مراجعا والصحة الانجابية 1555 من رعاية حوامل و نفاس وتنظيم أسرة 277 فحص ايكو رحم وفيما يتعلق بالأطفال تم تنفيذ 1784 لقاحا وبلغ عدد مراجعي العيادات السكرية 878 .‏

اضافة لما يقدمه المركز من محاضرات في التثقيف الصحي حيث تم تقديم 16 محاضرة ضمن المركز اضافة الى برنامج التدرن الرئوي وفحص القشع والمتابعة واستقبال مرضى الحمى المالطية.‏

وذكر مدير المركز انه سيتم قريبا افتتاح عيادات للجلدية خاصة باللايشمانيا ومخبر .‏

الفئة: 
الكاتب: 
حميدي هلال