الابنة والخادمة أخذتا المال من البيت وهربتا

العدد: 
13285
اثنين, 2011/02/28
في يوم الاثنين قام الشاب (ع.ج) 34 عاماً وهو يعمل سائقاً على صهريج لتعبئة مادة المازوت وفي ذلك اليوم قام بتعبئة المازوت لأحد الأشخاص في منطقة المارتيني وبعد أربعة أيام غادرت أسرة (م. و) المنزل لفترة قصيرة عن المنزل

وبعد عودتهم إلى المنزل وجدوا أن المنزل مسروق حيث فقد منه أموال ومصاغ ذهبي وصل المبلغ إلى مليون وسبعمئة ألف ليرة سورية وقد شوهد حبل ممدود من مهواة البناء إلى نافذة الحمام وهو مربوط بإحدى قواعد الصحون اللاقطة الموجودة على ظهر البناء.‏

فتم الإدعاء على السائق والعاملين معه وبالتحقيق معهم ورفع بصماتهم لم تتطابق البصمات وأثبتوا مكان وجودهم بعيداً عن مكان السرقة وقد تم تحويلهم من قسم الجميلية إلى فرع الأمن الجنائي لاستكمال التحقيق..‏

وخلال التحقيق اختفت الابنة والخادمة وتبين وجود من ساعدهم بأخذ المال الأمر الذي يشير إلى براءة المتهمين لكنهم بقوا في السجن لإعادة استكمال التحقيق من كافة جوانبه وفي اليوم الثامن تم استدعاء الابن بعد ورود معلومات عن إجراء مكالمة هاتفية بينه وبين أخته وبالتحقيق معه أفاد بأن أخته أقرت له بأن المال معها وهي مقيمة خارج مدينة حلب الأمر الذي أكد براءة المتهمين حيث تم إخلاء سبيلهم بعد احتجاز دام ثمانية أيام وأذيع البحث عن الفارين حيث ما يزال البحث عنهم جارياً.‏

يذكر أن العائلة تعرضت منذ فترة ليست بالبعيدة إلى سرقة ثانية حيث بلغ مجموع المال المسروق 500000 ليرة سورية.‏

الفئة: 
الكاتب: