( تحية من تشرين إلى النصر القادم ) في معرض بكلية الفنون الجميلة

العدد: 
14384
ثلاثاء, 2015/10/27
احتفالاً بأعياد تشرين افتتح الدكتور محمد نايف السلتي أمين فرع جامعة حلب للحزب والدكتور مصطفى أفيوني رئيس الجامعة معرضاً فنياً بعنوان ( تحية من تشرين إلى النصر القادم )

في صالة كلية الفنون الجميلة بالجامعة والذي أقيم بالتعاون بين تجمع حلب قلب واحد وكلية الفنون الجميلة .‏

وأشار أمين الفرع ورئيس الجامعة إلى أن انتصارات تشرين تبعث في نفوسنا مشاعر العزة والكرامة ، ففي يوم السادس من تشرين الأول عام 1973 خاض أبطال الجيش العربي السوري معارك الشرف مع جيش العدو الصهيوني ولقنوه درساً قاسياً لأن الحق لابد سينتصر وان الطغيان سينهزم حتى ولو كان يمتلك أكبر الجيوش عدة وعتاداً ، لافتين الى أهمية هذه النشاطات كونها تعرف الطالب على أعمال جديدة وتساهم في نشر الثقافة الفنية في المجتمع وتعزز التبادل العلمي في سبيل الارتقاء بالعملية التعليمية.‏

وأكد السلتي وأفيوني أن الجيش العربي السوري الذي انتصر في حرب تشرين التحريرية قادر على أن ينتصر على العصابات الإرهابية المسلحة والقضاء على أولئك التكفيريين الذين هم أداة قذرة من أدوات الصهيونية من أجل النيل من مكانة سورية ودورها المقاوم ، لكن الصمود الأسطوري لأبناء الشعب السوري وبطولات بواسل رجال الجيش العربي السوري دفاعاً عن المقدسات كان له الدور الأهم بإسقاط هذه المؤامرة وأن نكون على مشارف النصر السوري الكبير بقيادة السيد الرئيس بشار الأسد .‏

حضر حفل الافتتاح المهندس محمد زياد بصمه جي أمين المكتب القطري للثقافة في حزب الوحدويين الاشتراكيين ومصطفى الصوفي رئيس تجمع حلب قلب واحد والدكتور ياسر ضاشوالي عميد كلية الفنون الجميلة وعدد من أساتذة الجامعة وحشد من الطلاب .‏

الكاتب: