سوق الهال مرة أخرى .. الموقع المقترح في هنانو .. فهل من حلول ترضي جميع الأطراف ؟؟

العدد: 
15039
سبت, 2017/08/12

ما تزال مشكلة سوق الهال بين صد ورد تارة من قبل البلدية وأخرى من قبل التجار مالكي المحال ولم يحسم هذا الموضوع بشكل يرضي جميع الأطراف ..

وردت شكوى جديدة تقول:

" نحن تجار حلب نناشد الجهات المعنية إيجاد حل لمشكلتنا في سوق الهال، نحن جميع التجار محالنا ملك لنا وهناك إصرار على نقلنا إلى منطقة هنانو .. وإن انتقال سوق الهال إلى هنانو فيه معاناة وإجحاف في حق متوسطي الدخل والتجار بسبب بعد السوق بمسافة لا تقل عن 20 كم عن مركز المدينة مما ينعكس سلباً على أسعار الفواكه والخضار بسبب إضافة أجور نقل زائدة".

وطالب التجار في شكواهم بالاستمرار في أعمال صيانة وتزفيت سوق الهال الأساسي الموجود في مركز المدينة والسماح للتجار بالعودة إلى محالهم ومزاولة مهنتهم.

وبين التجار أن الموقع الحالي لا يكلف الحكومة إلا صيانة بسيطة فقط، والموقع الحالي يقلل تكاليف النقل وبالتالي لا تزداد أسعار الخضار والفواكه، والموقع المقترح سوف يؤدي إلى ارتفاع التكاليف لأنه خارج المدينة.

هذا ويقع المكان المؤقت لسوق الهال بحسب مقترح مجلس المدينة للسيد المحافظ في منطقة هنانو في جزئين تفصل بينهما محطة كهرباء، ويقع على يمين الطريق العام المؤدي إلى مدينة هنانو والمنطقة الصناعية بمساحة 3 هكتارات تقريباً، وقد تم إعداد دراسة فنية لتوزيع المحال وتحديد المدخل والمخرج وتم تحديد مساحة المحل المسقوف بـ 20 م2 بعمق 4 أمتار وواجهة 5 أمتار .. وتحديد مساحة 60 متراً مربعاً لتفريغ الحمولات بالإضافة إلى الأعمال الأخرى من تجهيز الموقع والأعمال التمهيدية .. والتكلفة التقديرية 180 مليون ليرة سورية.

وتم نقل السوق مؤقتاً إلى منطقة أوتوستراد الحي الثالث في الحمدانية، ومؤخراً دعا مجلس مدينة حلب أصحاب المحال التجارية للعودة إلى السوق والعمل على إصلاح محالهم واستئناف نشاطهم التجاري.

ومنذ تسعينيات القرن الماضي كانت تراود مجلس المدينة فكرة إقامة موقعين جديدين لسوق الهال، الأول في المنطقة الشرقية والثاني في المنطقة الغربية في الراموسة.

وشكلت لجنة آنذاك من تجار سوق الهال وتم تقرير تنفيذ سوق هال في المنطقة الغربية في الراموسة وتم تكليف وحدة هندسية من قبل اللجنة بأعمال الدراسة وتم تنفيذ مشروع بنى تحتية كمرحلة أولى لهذا السوق منذ عام 2003 بكلفة 34 مليون ليرة سورية.

إلا أن التجار استقروا على الموقع المقترح من قبل هيئة شاغلي سوق الهال في حينه، وهو موقع خان طومان، بعد أن تمت الموافقة من قبل رئيس مجلس الوزراء على ذلك.

حلب
الفئة: 
الكاتب: 
حميدي هلال

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
كابتشا
This question is for testing whether or not you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.
Image CAPTCHA
الرجاء إدخال الرموز الموجودة في الصورة