هل أمتلك مشروعاً وطنياً ذاتياً ؟

العدد: 
15039
سبت, 2017/08/12

عملية بناء أو تطوير أي بلد لن تنجح ما لم تكن مظللة بمشروع وطني يكون حاملاً للأفكار والبرامج والخطط ومحمولاً منها في الوقت ذاته، وهنا لا أتحدث عن المشاريع السياسية الكبرى رغم أهميتها في صياغة مستقبل أي بلد والمكونة أساساً من تفاصيل أصغر هي من وجهة نظري مشاريع وطنية ذاتية لأفراد المجتمع والتي هي معرض حديثي هنا.

فكلنا وخاصة ضمن الأزمة التي يمر بها وطننا أصبحنا نتغنى بالوطنية وعندما نريد أن نمدح شخصاً ما نقول عنه: إنه وطني، وهنا علينا أن نسأل أنفسنا فيما يتعلق بوطنيتنا: هل نمتلك مشروعاً وطنياً ذاتياً؟ وهذا الذي نصفه بالوطني هل نرى فيه مشروعاً وطنياً نابعاً من ذاته ينعكس ممارسة على أرض الواقع؟ إذ إن المشروع الوطني الذاتي يجب أن يكون معياراً نقيس عليه تفكيرنا وممارساتنا وعلاقاتنا، فكل منا يدعي حب الوطن ولكن في لحظة صفاء وصدق مع الذات لنسأل أنفسنا: هل نقدم لأخوتنا أبناء الوطن ما يترجم هذا الادعاء واقعاً ملموساً وبالتالي ما الذي نقدمه للوطن؟

وبالنسبة إلى المسؤول: هل يخطط وينفذ ويتابع أعماله المكلف بها بشكل نابع عن مشروع وطني ذاتي يمتلكه ويترجمه فكراً وممارسة؟! فكيف لمسؤول يعمل على بناء الوطن في إطار المشروع الوطني الشامل ألا يمتلك مشروعاً وطنياً ذاتياً؟! وهذا ينطبق أيضاً على المفكرين والأدباء والمثقفين الساعين إلى ترسيخ فكر وطني.

إن المشروع الوطني الشامل لأي بلد هو تشكيل من تفاصيل أصغر هي المشاريع الوطنية الذاتية لأبناء الوطن والتي تتناسق فيما بينها لتحديد رؤية شاملة لمستقبل الوطن، وهنا أعتقد أن على كل واحد منا إعادة النظر في نفسه من حيث الأفكار والممارسة العلمية والعملية، هل هي انعكاس لمشروع وطني ذاتي؟ هذا ما يجب أن تتم مراجعته والعمل عليه ونحن نسعى إلى الهدف الأكبر في صناعة مستقبل سورية بما يليق بحضارتها ومكانتها وقوتها.

وأي مشروع وطني ذاتي يجب أن يتماهى بالضرورة مع صمود أبناء الوطن وتضحيات الجيش العربي السوري الذي شكل أبطاله بالممارسة أبهى صور المشاريع الوطنية الذاتية.

والبداية تكون طبعاً من سؤال بسيط: هل أمتلك مشروعاً وطنياً ذاتياً؟ والإجابة عليه تكون عملية .. فهل نشهدها؟ .. أتمنى ذلك.

حلب
الكاتب: 
حسن العجيلي

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
كابتشا
This question is for testing whether or not you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.
Image CAPTCHA
الرجاء إدخال الرموز الموجودة في الصورة